وزير خارجية إيطاليا: مصر شريك لا يمكن الاستغناء عنه

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

استقبل وزير خارجية إيطاليا أنجلينو الفانو السفير المصري في روما هشام بدر لبحث سبل تعزيز العلاقات بين البلدين.

وأصدرت وزارة الخارجية بيانا اليوم الأربعاء ذكرت فيه أن السفير المصري تناول سبل تفعيل الحوار بين القاهرة وروما، وكسر فجوة التواصل بينهما طيلة الثمانية عشر شهرا الماضية.

وأعرب بدر عن الأهمية التي توليها القاهرة لدعم وتطور العلاقات مع إيطاليا وعدم إعطاء الفرصة لأية جهات مناوئة للنيل من هذه الشراكة الهام، بحسب البيان.

 كما أعرب عن ترحيب القاهرة بالزيارة المرتقبة التي سيقوم بها "أمندولا" نائب وزير الخارجية الإيطالي إلى مصر الأحد المقبل، لبدء أول محادثات رسمية بين الجانبين حول سبل تعزيز العلاقات في كافة المجالات الاقتصادية التجارية والتبادل الثقافي علاوة على التنسيق والتشاور المستمر بشأن قضايا الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط ومنطقة المتوسط.

واستعرض السفير المصري خلال اللقاء عددا من الاتفاقيات الجاري التفاوض بشأنها والتي ستمثل اللبنة الأولى في تأسيس الانطلاقة الجديدة في العلاقات، وردا على ذلك وجه وزير الخارجية الإيطالي بسرعة الانتهاء من إعداد تلك الاتفاقيات لاستعادة الزخم في العلاقات بين البلدين والوصول إلى وتيرة سريعة في التنسيق بينهما.

شاهد أيضا

ولفت البيان إلى أن وزير خارجية إيطاليا أكد للسفير المصري أن القاهرة شريك هام لا غنى عنه لروما، وأنه كان من المستحيل أن تستمر الدولتان دون وجود حوار سياسي على أعلى مستوى بينهما، خاصة على ضوء محورية العلاقة بين البلدين في منطقة المتوسط والشراكة التي تربطهما، علاوة على العلاقات التاريخية والثقافية التي تجمع الشعبين.

وهناك جهود حثيثة أبدتها إيطاليا ومصر مؤخرا لرأب الصدع السياسي الذي حدث عقب مقتل الطالب جوليو ريجيني في حادث غامض بالقاهرة عام 2015، ما أدى إلى توترات في العلاقة بين البلدين، سحبت روما على أثره سفيرها من القاهرة.

وفي منتصف سبتمبر الماضي أعادت إيطاليا سفيرها إلى القاهرة.

 

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق