البابا تواضروس من برلين: الكنيسة في الخارج سفارة شعبية لمصر

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أكد البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، أن الكنيسة في الخارج، تعتبر سفارة شعبية لمصر، مشيرا إلى أن التعاون بين الكنيسة والشعوب الأوروبية يعكس طبيعة المصريين.

وأضاف في تصريحات صحفية خلال زيارته لألمانيا، أن علاقة أساقفة الكنيسة في ألمانيا، وأعضاء سفارة مصر ببرلين، علاقة طيبة قائمة على التعاون والاحترام المتبادل.

وتابع:" يهدف للضرب الوحدة الوطنية، ومن يستشهد سواء مسلم أو مسيحي يمثل المصريين جميعا، لكن مصر لن تنقسم أبدا".

ووصل البابا إلى السفارة المصرية في برلين، وكان في استقباله السفير المصري بدر عبد العاطي وحرمه وأعضاء السفارة، حيث اُستقبل قداسته استقبالًا مملوءًا حفاوةً وترحاب.

رافق البابا خلال الزيارة أسقفا ألمانيا الأنبا دميان أسقف ورئيس دير العذراء وأبو سيفين بهوسكتر، والكنائس التي حولها والأنبا ميشائيل أسقف ورئيس دير القديس الأنبا أنطونيوس بكريفلباخ وجنوب ألمانيا، وكذلك الوفد المرافق لقداسته والذي يضم نيافة الأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة وأسقفية الخدمات والقس أنجيلوس إسحق والدكتور أنيس عيسى والدكتورة ايريني ثابت.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق