شكري: إجراءات «الرباعى العربى» ضد قطر مستمرة لحين ضمان أمننا القومى

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وزير الخارجية: تحركاتنا ضد الدوحة حققت قدرًا من الاستقرار فى المنطقة.. ونظيره البرتغالى: علاقتنا بالقاهرة «ممتازة» وهناك توافق كبير فى وجهات النظر
أكد وزير الخارجية سامح شكرى أن الإجراءات التى اتخذتها الدول الأربع الداعمة لمكافحة الإرهاب (مصر والسعودية والإمارات والبحرين)، إزاء قطر «نظام الحمدين»، كما هى عليه، وأن التنسيق وثيق بين الدول الأربع لمواجهة الإرهاب، وصد أى تهديدات لأمنها القومى من أى سياسات قطرية.

وأضاف شكرى فى مؤتمر صحفى عقده فى القاهرة، اليوم مع نظيره البرتغالى، أجوستو سانتوس سيلفا أن «هناك تنسيقا قائما بين الدول الأربع على مستوى وزراء الخارجية والأجهزة لتقييم الأمر بشكل مستمر واتخاذ أى إجراءات.

موضحا أنه ما زالت المشاغل مطروحة ولم نرصد تفاعلا إيجابيا من جانب حكومة قطر «نظام الحمدين» وسوف نستمر فى المطالبة لأن الأمر يتعلق بالأمن القومى للدول الأربع وحماية مواطنيها.

وتابع: «سوف تستمر جهودنا حتى نضمن تمام الأمن القومى للدول الأربع وامتداد ذلك للساحة الإقليمية العربية ونرى آثارًا إيجابية يترتب عليها تغيير المناخ السياسى فى سوريا والعراق وفيما توصلت إليه مصر من مصالحة فلسطينية وأيضا الوضع فى ليبيا». مشددا على أن الإجراءات التى اتخذتها الدول الأربع، قد أتت بثمارها بقدر من إعادة الاستقرار إلى المنطقة.

وأكد شكرى على عمق العلاقات التى تربط مصر والبرتغال فى شتى المجالات، معلنا أن أعمال اللجنة المشتركة بين البلدين شهدت التوقيع على 5 مذكرات تفاهم واتفاقيات فى مجالات السياحة، والشباب والرياضة، والأرشفة الدولية، والخدمات الجوية، وكذلك بين معهد كامويش البرتغالى والوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية.

من جانبه، أكد وزير الخارجية البرتغالى، أجوستو سانتوس أن الزيارة التاريخية للرئيس عبدالفتاح السيسى العام الماضى إلى لشبونة فتحت مجالا لتعزيز العلاقات بين البلدين، مشيرا إلى العلاقات الوثيقة بين شعبى البلدين.

وقال إن هناك توافقا كبيرا فى وجهة نظر ومواقف البلدين حيال القضايا محل الاهتمام المشترك وذلك بفضل الموقع الاستراتيجى للبلدين وتاريخ التعاون المشترك.

ووصف العلاقات بين مصر والبرتغال بأنها «ممتازة» على المستوى السياسى، ووجه التهنئة للحكومة المصرية على الإصلاحات الاقتصادية التى تنتهجها لصالح الشعب المصرى.

كما أعرب وزير خارجية البرتغال عن شكره لجهود مصر فى تحقيق واستدامة الأمن فى المنطقة، مشددا على أن البلدين يستطيعان توحيد جهودهما لمواجهة الإرهاب.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق