ندوة بحثية عن حرب المعلومات الحديثة وتأثيرها على الأمن القومى

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نظمت هيئة البحوث العسكرية بالتعاون مع مركز إدارة الأزمات للقوات المسلحة ندوة استراتيجية بعنوان (حرب المعلومات وتأثيرها على الأمن القومى المصرى واستراتيجية مواجهتها) بمشاركة نخبة من الخبراء الاستراتيجييـن والعسكريين السابقين والباحثين المهتمين بهذا المجال وبحضور عدد من قادة القوات المسلحة.
تهدف الندوة إلى وضع أطر استراتيجية لمواجهة تهديـدات وتحديات حرب المعلومات الحديثة وتأثيرها على جميع مجالات الأمن القومى، ووضـع رؤيـة قابلـة للتطبيـق نحـو تطويـر وتحديـث سياسـات ومنظومـات التأميـن لنظـم المعلومـات وشبكـات الاتصــالات والمعلومـات الرقميـة وصـولا لتأميـن وحمايـة الدولـة من التداعيـات والتهديـدات المتعلقـة بحـرب المعلومـات.
وتعتبر حرب المعلومات الحديثة نوعا من أنواع الحروب النظيفة والتى تعتمد على التكنولوجيا الحديثة لإضعاف قدرات الدولة الخصم عن طريق التأثير على دورة المعلومات اللازمة لدعم واتخاذ القرارات، لذا تسعى الدول إلى تحقيق السيطرة المعلوماتية ومواجهة استخدامها فى التأثير على الروح المعنوية للمواطنين.
اشتملت الندوة على ثلاث جلسات علمية ناقشت كل جلسة ثلاث أوراق بحثية، حيث تناولت الجلسة الأولى المفهوم الشامل لحرب المعلومات الحديثة ومراحل تطورها، وأيضا تأثير حرب المعلومات فى مجالات القيادة والسيطرة والاستخبارات والحرب الإلكترونية، كذلك تطبيقاتها فى العمليات النفسية وقرصنة المعلومات والحروب الاقتصادية.

المصدر بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق