«تعليم النواب» عن تأجيل الدراسة بالمدارس اليابانية: «حان وقت الحساب»

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قال النائب عبد الرحمن البرعي عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، إن تأجيل الدراسة في المدارس اليابانية الذي صدر اليوم من وزارة التربية والتعليم هو القرار الصحيح، نظرًا لوجود مشاكل حدثت خلال الفترة الماضية، متابعًا: «التجربة كانت مبشرة، ولكن بدء الدراسة بعد ما حدث كانت التجربة ستنتهي، لأن البدايات الضعيفة تؤدي إلى نهايات ضعيفة».

وأوضح «البرعي»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «90 دقيقة»، المذاع عبر فضائية «المحور»، مساء الخميس، أن إجراءات ومعايير اختيار المدرسين والطلاب لم تكن دقيقة، بالإضافة إلى وجود خلط وتداخل في صفوف وأسماء الطلاب، مشيرًا إلى اختيار مدرسين ذوي مستويات ضعيفة، ووضع طلاب الصف الثاني في الصف الثالث وطلاب من الصف الثالث مع طلاب من الصف الرابع.

وأضاف أن الاختيار المركزي للطلاب والمدرسين لم يكن صحيحًا، وكان يجب العمل بنظام غير مركزي وعمل مقابلات مع الطلاب، لافتًا إلى اختيار طلاب المدارس اليابانية عن طريق الانترنت، من بين عدد كبير من الطلاب، دون معايير واضحة لهذا الاختيار.

وأشار إلى وجود استياء لدى لجنة التربية والتعليم في مجلس النواب، من قرارات مفاجئة من الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، وعدم مناقشة لجنة التعليم فيها، فضلًا عن عدم وجودها في خطة الدولة، مستطردًا: «قرار اليوم تسبقه أربعة قرارات أخرى، ولدينا استياء كامل، لأنه من باب أولى مناقشة هذه القرارات معنا، نحن نسمعها مثل أي مواطن، ولابد من الحساب، والآن جاء وقت الحساب، وإلا فلا نستحق أن نكون لجنة تعليم تمثل الشعب المصري».

وطالب القيادة السياسية بإلغاء قرارات وزير التعليم حول إلغاء الصف السادس الإبتدائي، وإلغاء مادة الحاسب الآلي وإدخال مادة التربية الرياضية كمادة مجموع، بالإضافة إلى نظام الثانوية الذي تنوي الوزارة تطبيقه، معتبرًا أن قرارات وزارة التعليم غير مدروسة لعدم وجود استشاريين متخصصين.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق