نقابة الإعلاميين تنعى شهداء الشرطة في حادث الواحات البحرية

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
نعى حمدي الكنيسي نقيب الإعلاميين، باسم النقابة شهداء الوطن في حادث الواحات الإرهابي، قائلًا: «ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون»، مؤكدًا على أن سقوط شهداء من رجال الشرطة والجيش لن يزيدنا إلا عزيمة وإصرارا على اجتثاث الإرهاب الأسود من وطننا الحبيب.

وطالب «الكنيسي» الإعلام المصري مساندة ودعم رجال القوات المسلحة والشرطة المدنية البواسل في معركتهم المقدسة لتطهير الوطن من الخونة والمرتزقة.

داعيًا المولى -عز وجل- أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته، وأن يسكنهم فسيح جناته، وأن يلهمنا وذويهم الصبر والسلوان، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق