بحث أجنبي يحذر من الإفراط في تناول أدوية قرحة المعدة لمرضى الكبد

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
كشف الدكتور حسنى سلامة أستاذ الكبد والجهاز الهضمى بكلية الطب جامعة القاهرة عن عرض بحث هام من جامعة كاليفورنيا بسان ديجو قامت به د. Alyssa Lowery خلال المؤتمر السنوى للجمعية الأمريكية لدراسة أمراض الكبد والمنعقد في واشنطن الآن.

أشار في تصريحات خاصة إلى أن الباحث أوضح أن الاستمرار في تناول أدوية القرحة لفترات طويلة تحدث اضرارا بالغة لمرضى الكبد بأنواعه المختلفة سواء الالتهاب الكبدى الفيروسى أو الدهنى أو الكحولى إذ أن الاستمرار في تناول أدوية القرحة أو الحموضة خاصة من المجموعة المعروفة باسم PPIs وهى عديدة بالأسواق العالمية والسوق المصرى.

وأكد أن هذه الأدوية تقوم بخفض حمض المعدة بصورة كبيرة مما يسهل نمو بعض البكتيريا الضارة مثل الانتيوكوكس فيكالس(Entercoccus Faecalis) وعند تكاثر هذه البكتيريا الضارة فإنها تنتقل إلى الكبد عن طريق الوريد البابى وتحدث أنواعا مختلفة من الالتهابات الكبدية مما يؤدى إلى تدهور حالة الكبد في مرضى الكبد المزمن.

ونصح بعدم تناول مثل هذه الأدوية عموما وبالذات مرضى الكبد بعد شفاء التهابات أو قرح المعدة والإثنى عشر أو ارتجاع المرىء موضحا أن فترة العلاج تكون من 4-8 اسابيع ثم يوقف العلاج وإذا عادت الاعراض تؤخذ هذه الأدوية عند الحاجة إليها فقط وهو قرص واحد عند الشعور بالحموضه أو آلام المعدة وهو ما يسمى ب On Demand Therapy أي العلاج عند الحاجة

المصدر بوابة فيتو

أخبار ذات صلة

0 تعليق