يوهانسن عيد: التعليم الأزهرى أحد قلاع الحفاظ على الهوية العربية

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أكدت الدكتور يوهانسن عيد رئيس الهيئة القومية لضمان الجودة والاعتماد: إن العالم المعاصر يشهد مجموعة من المتغيرات المختلفة في شتى المجالات، ومن بينها جودة التعليم والبحث العلمى، الأمر الذي يحتم على المؤسسات المعنية أن تتفاعل مع هذه المتغيرات، وأن تكون على استعداد لاستشراف عملية تطورات المستقبل.

وأضافت خلال كلمتها باحتفالية جودة التعليم الأزهرى، والذي تعقده الهيئة القومية لضمان الجودة والاعتماد، لتكريم عدد من المؤسسات التعليمية الأزهرية الحاصلة على الاعتماد مؤخرًا، أن التعليم الأزهرى يمثل جزءا مهما من النظام التعليمي في مصر، ويقع على عاتقه نشر الفكر الإسلامى الصحيح، بالإضافة إلى تصحيح المفاهيم وترسيخ قيم الإسلامية والإنسانية.

وأشارت "يوهانسن" إلى أن الهيئة القومية لضمان الجودة والاعتماد تسعى دائما للتنسيق مع الأزهر، في إطار تكاملي لتقديم الدعم الفنى والاستثمارات والتدريب من أجل الارتقاء بمنظومة التعليم الأزهرى وضمان جودته باعتباره أحد القلاع المهمة للحفاظ على الهوية العربية.

ويشارك في الاحتفالية وكيل الأزهر الدكتور عباس شومان، والدكتور محمد المحرصاوى رئيس جامعة الأزهر، والشيخ صالح عباس رئيس قطاع المعاهد الأزهرية وبعض سفراء الدول العربية والإسلامية، وعمداء كليات جامعة الأزهر وشيوخ المعاهد المعتمدة وعدد كبير من العلماء وخبراء جودة التعليم.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق