«دفاع النواب»: لجوء الإرهابيين للعمليات الخسيسة دليل على هزيمتهم

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قال اللواء خالد خلف الله عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، إن الحادث الإرهابي الذي استهدف مسجد الروضة بالعريش، يؤكد أن الإرهاب لادين له والإسلام بريء من مثل هؤلاء الشياطين المجرمين.

وأكد خلف الله في تصريحات للمحررين البرلمانيين أن لجوء الإرهابيين لمثل هذه العمليات هو أمل أخير لهم لإرهاب المصريين بعدما أصبحت سيناء غير آمنة لهم بعد سيطرة الجيش والشرطة على مقاليد الأمور ويلفظون أنفاسهم الأخيرة، موضحا أن الجرائم الإرهابية ستزيد القوات المسلحة والشرطة إصرارا وعزيمة على القضاء على فلول وبراثن الإرهاب في كل بقاع الدولة.

وتابع خلف: "وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار أكد للنواب في اجتماع الخميس الماضي بمكتبه أن التضييق والقضاء على التكفيريين في سيناء وعدم وجود مكان آمن لهم في سيناء جعلهم يلجأون لمثل هذه العمليات الخسيسة".

وشدد على أن وزير الداخلية أكد أن الروح المعنوية للضباط والأفراد هي أقوى سلاح في مواجهة الجماعات التخريبية، مطالبا أجهزة الدولة مجلس النواب والقضاء والإعلام بالوقوف وقفة حازمة بجانب الشرطة والجيش للقضاء على آخر ما تبقى من الإرهابيين.

وكان إرهابيون زرعوا عبوة ناسفة في مسجد الروضة غرب مدينة العريش عصر اليوم الجمعة، ما أسفر عن استشهاد 155 من المصلين، وإصابة 120 آخرين.

فيما يعقد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم، اجتماعا مع اللجنة الأمنية المكونة من وزراء الدفاع والداخلية ورئيس المخابرات العامة ورئيس المخابرات الحربية لبحث تطورات الحادث.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق