رئيس «إسكان النواب» يكشف تفاصيل مشروع مدينة العلمين الجديدة

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

- عبد العزيز: مقامة على مساحة 48 ألف فدان.. وتشكل عامل جذب سياحى.. ويوجد بها 296 فندقا.. وفهمى: تسع لـ7 ملايين مواطن

قال رئيس لجنة الإسكان فى مجلس النواب معتز محمود، إن مدينة العلمين الجديدة أحد أهم المشروعات القومية التى تنفذها الدولة، مشيرا إلى أن المدينة تمثل نموذجا جديدا للمدن الساحلية القائمة على التنمية المتكاملة، التى تجمع بين السياحة والصناعة والتجارة والبحث العلمى، موضحا أن مساحتها الإجمالية 48 ألف فدان.

وأشار محمود، إلى أنه تم بدء العمل فى المرحلة الأولى والتى تتكون من قطاعين أساسيين بمساحة 8 آلاف فدان، وهما القطاع الساحلى ويشمل المركز السياحى العالمى، والقطاع الأثرى والحضارى، مؤكدا أنه جار إنشاء 10 آلاف وحدة سكنية منها 5 آلاف شقة تنفذها وزارة الإسكان، و5 آلاف أخرى تنفذها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وعن موعد طرح وحدات الإسكان الاجتماعى والمتميز، قال محمود، إن هيئة المجتمعات العمرانية، تقوم الآن بتحديد سعر الوحدة حسب التكلفة وسيتم الإعلان عن الأسعار قريبا، مشيرا إلى وجود تسهيلات فى سداد أسعار الوحدات، مضيفا أن تصميم المدينة اهتم بعنصر الجذب السياحى، وتبلغ مساحة الفنادق بالمدينة نحو 296 فدانا، وتشمل 15 فندقا و500 غرفة.

من جانبه قال وكيل لجنة الإسكان بمجلس النواب خالد عبدالعزيز فهمى، إن اللجنة عندما زارت المدينة تفقدت مناطق الجامعات والمنطقة الصناعية ومحطة تحلية مياه البحر، وهى الأكبر من نوعها فى الساحل الشمالى، كما تتفقد اللجنة مناطق الإسكان ومنها مشروع إسكان مصر والطريق الساحلى الجديد.

ولفت فهمى فى تصريحات لـ«الشروق»، إلى أن هناك نواة بالفعل لوجود مبانٍ لإسكان شباب من الفئات الأقل دخلا، ولأول مرة على ساحل البحر المتوسط سوف يتم إنشاء 16 برجا كمرحلة أولى من مجموعة أبراج حولها أكبر بحيرات صناعية.

وأكد وكيل لجنة الإسكان، أن مشروع مدينة العلمين من أهم مشاريع مصر على الساحل الشمالى لإنشاء أكبر مدينة جنوب البحر المتوسط تتسع مبدئيا لـ7 ملايين مواطن، ومستقبليا إلى 35 مليون مواطن وتعمل على خلخلة المدن القديمة بالساحل الشمالى من السكان.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق