بيت العائلة يناشد المصريين التكاتف صفا واحدا ضد الإرهاب

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أدان بيت العائلة المصرية، الهجوم الإرهابي الدموي، الذي استهدف مصلين أبرياء آمنين بمسجد الروضة بشمال سيناء، ناعيا ببالغ الأسى والحزن بقلوب حزينة شهداء الوطن الأبرار.

وأكد بيت العائلة، في بيان له، أن هذا الهجوم الدموي الإرهابي الغاشم يدل على تجريد مرتكبيه من أدنى درجات الإنسانية واستحلالهم للدماء وسعيهم للإفساد في الأرض، وفي القرآن الكريم "أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا" وفي الكتاب المقدس "تأتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم أنه يقدم خدمة لله".

وأضاف بيت العائلة، أن ما وصل إليه هؤلاء الإرهابيون من الإفساد في الأرض يتطلب من المصريين جميعا أن يحشدوا جهودهم من أجل دعم الدولة في حربها ضد الإرهاب، وأن على جميع أبناء الشعب المصري أن يتكاتفوا صفًا واحدًا لدعم مؤسسات الدولة وفي مقدمتها الجيش والشرطة في حربها ضد الإرهاب.

ويتقدم بيت العائلة بخالص التعازي للشعب المصري قيادة وشعبًا ولأسر الشهداء، داعين المولى (عز وجل) أن يتغمد شهداء الوطن بواسع رحمته، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل، وأن يحفظ مصرنا الغالية من كل مكروه وسوء.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق