المئات يشيعون جنازة أحد شهداء «مسجد العريش» في مسقط رأسه بدمياط (صور)

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شيع قبل قليل، المئات من أهالي قرية الرحامنة التابعة لمركز فارسكور بمحافظة دمياط، جثمان الشهيد أحمد إبراهيم رجب سلال، أحد ضحايا الهجوم الدموي الذي شنه إرهابيين على مسجد الروضة في قرية بئرة العبد بمحافظة شمال سيناء. 

وكان جثمان الشهيد، وصل إلى منزل أسرته، بقرية الرحامنة، لإلقاء نظرة الوداع عليه بعد أن نقلته سيارة الإسعاف، إلى مسجد الرحمة، استعدادًا لصلاة الجنازة.

جنازة أحد شهداء مسجد الروضة بالعريش في مسقط رأسه بدمياط

وأفاد أحد أقارب الشهيد لـ«التحرير» ، أنه يبلغ من العمر 57 عامًا، غير متزوج، وترك محافظة دمياط قبل 5 أعوام للعمل كسائق نقل ثقيل بأحد شركات المقاولات في قرية بئر العبد بمدينة العريش. 

جنازة أحد شهداء مسجد الروضة بالعريش في مسقط رأسه بدمياطأحد شهداء مسجد الروضة بالعريش في مسقط رأسه بدمياط

وكان إرهابيون، قد استهدفوا مسجد الروضة في بلدة بئر العبد بالعريش، بعبوات ناسفة وإطلاق النيران، أثناء أداء الأهالي صلاة الجمعة، ما أسفر عن استشهاد 235 شخصًا، على الأقل، وجرح 109 آخرين.

وأكد شاهد عيان على الحادث، من أبناء قرية البياضية المجاورة لقرية الروضة، لـ"التحرير"، إن أهالي القرية انتهوا من دفن 309 شهداء، في مقابر جماعية على 10 حفر رملية تم إنشائها بواسطة لودرين.

وأعلنت رئاسة الجمهورية الحداد العام على أرواح الضحايا لمدة 3 أيام، فيما تباشر الأجهزة الأمنية والقضائية التحقيق في الحادث.

 

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق