مدير المستشفيات الجامعية بالإسماعيلية: استقرار حالة مصابي مسجد الروضة

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قال الدكتور أيمن المقدم، مدير المستشفيات الجامعية بالإسماعيلية، إن الحالة الصحية لمصابي حادث الروضة الإرهابي، الذي وقع الجمعة الماضية بشمال سيناء، والمتواجدين بالمستشفيات الجامعية بالإسماعيلية، مستقرة الآن.

وأوضح «المقدم»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «كلام تاني»، المذاع عبر فضائية «دريم»، مع الإعلامية رشا نبيل، أمس الخميس، أن عدد الأطفال التي استقبلها بمستشفى الإسماعيلية الجامعي يصل إلى 8 حالات، متابعًا أن الإصابات كانت تتباين بين طلقات نارية في البطن، الصدر، الجهاز التناسلي، وأغلبهم استقرت أوضاعهم الصحية.

وأشار إلى أهمية خضوع المصابين وخاصة الأطفال إلى العلاج النفسي، قائلًا: «الجزء الأكبر من العلاج يكون نفسي، ونحاول التخفيف من أثر الصدمة على الأطفال وعلى المصابين بشكل عام، واستدعينا الأطباء النفسيين، للمساعدة، وأيضًا سمحنا بالزيارة للأهالي 24 ساعة، للاطمئنان على ذويهم، ولما يشكل ذلك جزءًا كبيرًا في العلاج النفسي للمصابين».

وتابع: «أكثر ما يحزنني عند الحديث مع الأطفال، حينما يسألني أحدهم عن أبيه الذي استشهد، ولا أستطيع إخباره بالأمر».

وعن أصعب حالات الأطفال، أفاد: «هناك طفل، 10 أعوام، أصيب بطلق ناري في العضو التناسلي، وتم استئصال الخصية اليسرى، وأجرينا له عملية تحويل لمجرى البول».

جدير بالذكر أن نحو 30 عنصرًا تكفيريَا يرفعون علم «داعش» قد نفذوا هجومًا إرهابيًا، الجمعة الماضية، من خلال إطلاق الأعيرة النارية على المصلين بمسجد «الروضة» بمنطقة «بئر العبد»، بشمال سيناء، أثناء صلاة الجمعة، وهو ما أسفر عن استشهاد 305 وإصابة 128 آخرين، وذلك حسب ما جاء في بيان النيابة العامة.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق