باحث: تصنيف «حسم ولواء الثورة» حركتين إرهابيتين «إنذار» للإخوان

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قال جمال المنشاوي، الباحث في شئون الجماعات الإسلامية، إن وضع الولايات المتحدة الأمريكية، لحركتي حسم ولواء الثورة على لائحة الإرهاب، جاء بعد القرار البريطاني، الذي صنفهما أيضا كحركات إرهابية، وهو في النهاية لجهود بذلت بين الدول الغربية، وأثمرت عن توثيق معلوماتي تجاه تلك الحركات، وأسفرت عن القرار الأمريكي.

وأوضح الباحث في شئون الجماعات الإسلامية، أن القرار يمثل خطورة على جماعة الإخوان الإرهابية وإنذار لها، بعدما امتنعت عن التبرؤ من تلك الحركات الإرهابية، حتى لا تصنع خلخلة داخلية، داخل جسد الجماعة، مشيرا إلى أن سياسة الكيل بمكيالين التي تتبعها الإخوان مع تلك الحركات، لن تمر على أجهزة المخابرات العالمية، ما سيضع الإخوان نفسها قريبا، على لائحة دعم العنف والإرهاب في تغيير الأنظمة الحاكمة.

كانت وزارة الخزانة الأمريكية، أدرجت رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية في قائمتها "للإرهاب"، كما شملت القائمة حركة الصابرين الفلسطينية، بجانب حركتي لواء الثورة وحركة حسم أذرع جماعة الإخوان الإرهابية.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق