السفارة المصرية في فرنسا تحتفل بالذكرى السابعة لثورة 25 يناير

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نظمت السفارة المصرية بفرنسا احتفالية بمناسبة الذكرى السابعة لثورة 25 يناير، وذلك بحضور أبناء ورموز الجالية المصرية وبعض علماء الدين الإسلامي والمسيحي.

وقال السفير المصري لدى فرنسا، إيهاب بدوي، في كلمته خلال الاحتفالية التي أقيمت الليلة الماضية، إن ثورة 25 يناير عبرت عن إرادة الشعب المصري وتطلعه لضمان مستقبل أفضل للأجيال الحاضرة والقادمة في مختلف مناحي الحياة الاقتصادية والاجتماعية، إلا أنها تعرضت للاختطاف وحادت عن أهدافها إلى أن انتفض ملايين المصريين في ثورة 30 يونيو 2013 لتصحيح المسار واستعادة هوية مصر التي تعرضت للتهديد.

وأثنى سفير مصر، على وعي وإدراك الشعب المصري للمخاطر التي تحدق بالوطن، لاسيما مخططات تقسيم ونشر الفوضى في منطقة الشرق الأوسط والتي نالت بالفعل من عدد من بلدان المنطقة مثل ليبيا وسوريا واليمن.

وأضاف أن المصريين المتحدين منذ فجر التاريخ اختاروا الحفاظ على دولتهم وعلى استقرارها والمرور بالبلاد إلى بر الأمان، وفي مقابل ما شهدته معظم بلدان الربيع العربي من تخريب ودمار شهدت مصر إطلاق العديد من المشروعات القومية الكبرى خلال السنوات الأربع الماضية مع اتخاذها خطوات اقتصادية جريئة وغير مسبوقة تستهدف تصويب أخطاء الماضي.

وفي ختام كلمته، توجه السفير إيهاب بدوي، بالشكر لأبناء الجالية المصرية في فرنسا، مؤكدا حرص الدولة على مد جسور التواصل وربط الجاليات المصرية في الخارج بالوطن الأم.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق