باحث عربي يطالب وزارات القوى العاملة بمنح تراخيص عمل للمدربين

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أكد الدكتور حمد بن حمود الفاخرى أستاذ مساعد بالجامعة العربية المفتوحة بعمان، على ضرورة الاهتمام بالتدريب وجودته، لأنه يعود بالنفع على اقتصاديات الدول والمجتمعات العربية بشكل عام.

وأشار إلى أهمية مشاركته في فعاليات المؤتمر الدولي الأول لإدارة عمليات التدريب، واعتماد وترقية المدربين العرب، اليوم الثلاثاء الموافق 1 أغسطس، لتبادل الخبرات بين العلماء والمدربين العرب، لافتا إلى ضرورة تحديد مواصفات وجودة العملية التدريبية للحد من العشوائيات المنتشرة في هذا المجال بالدول العربية.

وطالب بضرورة ربط المناهج التعليمية بالجامعات بالتدريب، ورفع مستوى جودة التدريب من خلال المتابعة المستمرة لكل ما هو حديث حول العالم، مؤكدا  ضرورة عدم السماح للمدربين للعمل بالسوق إلا بعد الحصول على تراخيص مزاولة المهنة، واجتياز اختبارات بوزارات القوى العاملة، والمدرب لابد أن يتخصص في مجال محدد، ولم يعد هناك عالم في كل المعارف، وصرنا في عصر التخصص.

انطلقت فعاليات المؤتمر الدولي الأول لإدارة عمليات التدريب واعتماد وترقية المدربين العرب، اليوم الثلاثاء، وتستمر لمدة 3 أيام بمشاركة وحضور عدد من الدول العربية وعلى رأسها المملكة العربية السعودية، والكويت واليمن، والعراق.

وتنظم المؤتمر أكاديمية المستقبل للتدريب على مدار 3 أيام، بالشراكة مع مجموعة دتك الدولية، بمشاركة عدد من الوزارات والشركات المصرية والعربية وأبرزهم وزارة التربية والتعليم والجامعة العربية المفتوحة ووزارة النفط العراقية وشركات "المصرية للاتصالات ومجموعة طلعت مصطفى" وجامعة أسيوط وجامعة بغداد.

ويناقش المؤتمر عددا من المحاور المهمة في قطاعات مختلفة، وأبرزها التدريب بقطاعات التشييد والبناء، كما يحاضر بالمؤتمر لفيف من العلماء والخبراء العرب وعلى رأسهم السفير الدكتور جاسم المطيري رئيس الاتحاد العالمي للجامعات والمؤسسات التعليمية المفتوحة– السعودية، والدكتور أمين السلمي مقرر المؤتمر، واستشاري التنظيم وتنمية الأعمال وتطوير الموارد البشرية وفسلفة التدريب – اليمن.

المصدر بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق