«صدارة» تنجح بتشغيل أول مصنع «بوليولات» في المملكة

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نجحت شركة صدارة للكيميائيات "صدارة"، أكبر مجمع كيميائي متكامل في العالم تم بناؤه في مرحلة واحدة، ببدء تشغيل مصنع البوليولات، والذي سيقوم بإنتاج مواد كيميائية متخصصة تدخل في صناعة مختلف أنواع البولي يوريثين والرغاوي المتخصصة.

ويمثل المصنع واحداً من آخر المصانع الـ26 التابعة للشركة التي دخلت مرحلة التشغيل، وهو أيضاً واحد من بين 14 مصنعاً تابعة للشركة ستقوم بتصنيع منتجات كيميائية لم يسبق تصنيعها في المملكة من قبل.

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة "صدارة" زياد اللبان على جانب القيمة المضافة التي تجلبها الشركة للمملكة، حيث قال إن "صدارة" تعتبر نقلة نوعية من شأنها تغيير قواعد اللعبة بالنسبة لصناعة الكيميائيات على المستويين المحلي والإقليمي على حد سواء، وتشغيل مصنع البوليولات خير دليل على ذلك، فلأول مرة على الإطلاق سيكون باستطاعة المصنّعين الحصول على مواد كيميائية متخصصة ذات تطبيقات متنوعة من مورّد موجود داخل المملكة نفسها، وهذا بدوره سيمهد الطريق نحو تأسيس صناعات جديدة وخلق كم كبير من الوظائف للكوادر السعودية الواعدة.

تجدر الإشارة إلى أن المصنع يحتوي على خطّي تصنيع يستخدم فيهما أكسيد البروبيلين وأكسيد الإيثلين لإنتاج عدة أنواع من البولي أثير البوليولات، وهي مركبات لها عدد كبير من التطبيقات الصناعية، لا سيما إنتاج الرغاوي المتخصصة كتلك المستخدمة في البطانات والأغلفة الخارجية للمقاعد والرغاوي المقاومة للضجيج والذبذبات والرغاوي المقولبة عالية المرونة وغيرها.

وتواصل شركة "صدارة" تدشين إنتاج مصانعها في فترات متلاحقة وكان أخرها تشغيل مصنع الأمينات الذي يتكون من وحدة تصنيع أمينات الإيثانول، ووحدة تصنيع أمينات الإيثلين، والتي تتخصص بإنتاج نطاق واسع من المنتجات الكيميائية ذات القيمة المضافة، والتي تشمل تطبيقاتها المتنوعة منتجات التنظيف المنزلية والعناية الشخصية ومنتجات صناعية مثل الأقمشة، البلاستيك، الأسمنت، الأخشاب، الغاز، المطاط، الإسفلت، والأدوية.

وتعمل الشركة في الفترة الراهنة على مدار الساعة للانتهاء من تشغيل جميع مصانعا بنجاح وبشكل آمن ووفق الجدول الزمني المحدد لتطوير العديد من الصناعات في المملكة التي ستغذي الاقتصاد المحلي والوطني وتخلق فرصاً وظيفية للسعوديين، واستخدام تقنيات جديدة وأبرزها استخدام السوائل النفطية مثل النافثا كلقيم خام لأول مرة بالمنطقة.

وتمثل شركة صدارة للكيميائيات مشروعاً مشتركاً تم تطويره من قبل شركة الزيت العربية السعودية "أرامكو السعودية" وشركة "داو كيميكال كومباني" الأميركية في تحالف عالمي فريد، لإقامة أكبر مجمع صناعي على مستوى العالم بحجم استثمارات تبلغ 75 مليار ريال.

المصدر جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق