المصانع تحتاج مساندة قبل «التجارة الحرة» مع «الميركسور»

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

دعا مصدرون إلى مساندة الصناعة المحلية قبل فتح الباب أمام تفعيل اتفاق الميركسور لتحقيق عائد إيجابى ينعكس على زيادة الصادرات بدلا من إغراق السوق بسلع مستوردة، خاصة مع تراجع قيمة الجنيه أمام الدولار ما يمنح الصادرات فرصة يجب الاستفادة منها.

يأتى هذا فى الوقت الذى قلل فيه مصدرو حاصلات زراعية من وجود فرصة أمام الصادرات المصرية، خاصة أن منطقة أمريكا اللاتينية يطلق عليها «حديقة العالم» وزاخرة بأنواع مختلفة من الفاكهة والخضر، ويصعب دخول هذه الأسواق بالمنتجات المصرية والمنافسة فيها.

واعتبر مصطفى النجارى، عضو المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية، أن اتفاق «الميركسور» يعطى الفرصة لخفض الجمارك على واردات هذه الدول، وهى البرازيل والأرجنتين وباراجوى وأورجواى، طبقاً للاتفاق فى جدول زمنى يتم الاتفاق عليه، وسيكون فرصة للحصول على احتياجات مصر من بعض السلع الأساسية بأسعار مخفضة، منها السكر والدواجن والحبوب، خاصة فول الصويا بصورة أكبر من فتح السوق أمام المنتجات المصرية.

وقال «النجارى» إن إنتاج هذه الدول وفير من هذه المنتجات، وتحتاج مصر إلى تلبية احتياجاتها منها فى نفس الوقت، وهو ما سيكون له أثر إيجابى فى تخفيض تكلفة الاستيراد، مطالباً بمساندة الصناعة المحلية قبل فتح الباب أمام تفعيل اتفاق الميركسور. وقلل «النجارى» من قدرات منتجات الحاصلات الزراعية على دخول هذه الأسواق والمنافسة هناك، خاصة أن هذه الدول تتميز بمنتجاتها الزراعية ويصعب منافستها.

وشدد علاء رضوان، مستورد دواجن، على أنه فى حال خفض الجمارك على الواردات من هذه الدول سيكون فى صالح الواردات، إلا أنه يجب تحقيق التوازن للحفاظ على الصناعة المحلية وتحقيق صالح المستهلك المحلى فى نفس الوقت.

ودعا إلى دراسة هذا الملف قبل اتخاذ خطوات، حتى يكون الاتفاق فى صالح الميزان التجارى المصرى، مشيراً إلى أنه رغم أن الجمارك على الدواجن المستوردة من القطاع الخاص تصل إلى 30 % إضافة إلى 5 % مصروفات إلا أن هناك جهات، ومنها الشركة القابضة الغذائية، تقوم بالاستيراد بإعفاء جمركى لخفض الأسعار.

وقال نادر سويلم، مستورد لحوم، إن الجمارك على اللحوم المستوردة «صفر»، وبالتالى لن يكون هناك أثر للاتفاق على واردات اللحوم.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق