«قابيل»: مشاركتنا فى «بريكس» دليل على «قوة اقتصادنا»

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إن مشاركة مصر فى قمة تجمع (بريكس)، المقرر عقدها بالصين الأسبوع الجارى، ضمن أهم الاقتصادات الناشئة عالمياً تعد دليلا على قوة ومكانة الاقتصاد المصرى على الصعيدين الإقليمى والدولى، وانعكاسا لنجاح خطة الإصلاح الاقتصادى التى تنتهجها مصر.

وأضاف «قابيل» أن الوفد المشارك بفعاليات القمة، برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسى، حريص على تعظيم استفادة مصر من تحقيق المزيد من التقارب، وتعزيز علاقات الشراكة مع الدول أعضاء التجمع، الذى يضم كلا من الصين وروسيا والهند والبرازيل وجنوب أفريقيا، وبصفة خاصة فى المجال الاقتصادى.

وأشار «قابيل» إلى أن القمة، التى تُعقد تحت عنوان «شراكة أقوى من أجل مستقبل أكثر إشراقاً»، ستركز محاورها فى تعميق التعاون والشراكة الاقتصادية لتحقيق مزيد من التنمية وتعزيز الحوكمة على الصعيد العالمى لمواجهة التحديات وتحقيق السلام والاستقرار وتنشيط حركة التبادل الثقافى بين الشعوب، فضلاً عن تحسين الإطار المؤسسى وبناء شراكات أوسع نطاقاً.

وأوضح الوزير أن مصر تسعى لتعزيز علاقاتها مع دول التجمع التى تستحوذ على 22% من إجمالى الناتج الإجمالى العالمى، ليس فقط على المستوى التجارى وإنما «الاستثمارى» أيضاً.

وأوضح أن حجم تجارة مصر مع الدول الخمس أعضاء التجمع بلغ نحو 20 مليار دولار عام 2016، لافتاً إلى أن الصين تمثل المرتبة الأولى فى العلاقات التجارية بين مصر ودول التجمع بإجمالى حجم تجارة بلغ 10 مليارات و985 مليون دولار، وتمثلت الصادرات المصرية للصين فى جلود جافة ومدبوغة وكتان خام وسجاد وبرتقال طازج ومحضرات التشحيم، أما الواردات المصرية من الصين فتمثلت فى معدات وأجهزة كريستال وأجهزة وهواتف محمولة.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق