«المركزي» يستثني المصابين وأسر شهداء الجيش والشرطة من «الأقصى للدخل»

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قرر البنك المركزي المصري مضاعفة المبلغ المخصص لمبادرة التمويل العقاري لمحدودي ومتوسطي الدخل، ليصل إلى 20 مليار جنيه، بدلاً من 10 مليارات جنيه.

وأفاد البنك، في بيان، الثلاثاء، بأن القرار يأتي في إطار النجاح الذي حققته المبادرة، وإقبال شرائح المجتمع المختلفة من محدودي ومتوسطي وفوق متوسطي الدخل خلال الفترة السابقة، التي أسفرت عن استخدام معظم المبلغ المخصص للمبادرة.

وأطلق البنك المركزي، في فبراير 2014، مبادرة للتمويل العقاري، تتمثل في طرح 10 مليارات جنيه لمدة 20 سنة بأسعار مخفضة للبنوك، لتقوم بإعادة إقراضها لمحدودي ومتوسطي الدخل بسعر عائد متناقص بمشروعات الإسكان بالمجتمعات العمرانية.

ورفع البنك المركزي المصري، يونيو الماضي، الحد الأقصى لدخول مختلف شرائح المستفيدين من مبادرة التمويل العقاري.

وقال «المركزي»: إن «التعديلات تضمنت رفع الحد الأقصى للدخل الشهري لشريحة محدودي الدخل التي تتمتع بسعر فائدة 5%، ليصبح 2100 جنيه بدلاً من 1400 جنيه سابقاً».

ولفت «المركزي» إلى استثناء المصابين وأسر الشهداء من أفراد الجيش والشرطة (أقارب حتى الدرجة الثانية) من المتقدمين لحجز وحدات سكنية بمشروعات الإسكان الاجتماعي من تطبيق شرط الحد الأقصى للدخل، مشددا على تطبيق البنوك الاستثناء على الملفات الواردة إليها من صندوق التمويل العقاري.

على صعيد متصل، كشفت مي عبد الحميد، رئيس صندوق دعم وضمان التمويل العقاري، في تصريحات لـ«المصري اليوم»، عن استخدام 8.5 مليار جنيه من مبادرة «المركزي» في هذا الشأن من جانب البنوك العاملة فى السوق المحلية من إجمالي 10 مليارات جنيه.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق