«الطب الوقائي»: تحصين 3.4 مليون رأس أبقار وجاموس ضد مرض الحمى القلاعية

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشف آخر تقرير صادر عن الإدارة المركزية للطب الوقائى، بالهيئة العامة للخدمات البيطرية، أنه تم تحصين 3 ملايين و431 ألف رأس من الأبقار والجاموس ضد مرض الحمى القلاعية ضمن المستهدف من التحصين 3 ملايين و900 ألف رأس خلال الحملة القومية الأولى والثانية للتحصين ضد المرض.

وقالت الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية، إن الهيئة تقوم بتنفيذ جميع الإجراءات الوقائية لتفادى المرض من خلال قوافل بيطرية وزيارات مفاجئة وجولات حقلية لعدد من المحافظات للكشف عن الحمى القلاعية على أرض الوقع خلال مواعيد الحملة القومية للتحصين، وتطبيق برامج التحصين والأمان الحيوي.

كما تقوم الهيئة بتنفيذ برامج التحصين الحلقى حول بؤر الإصابة فى نطاق نصف قطر 10 كم، وبرنامج التحصين الدورى الروتينى خلال 4 أشهر للحلب و6 أشهر للتسمين، وفى حالة الاشتباه بوجود بؤرة يتم سحب العينات لفحصها بمعامل معهد بحوث صحة الحيوان للتأكد من نوع عترة المرض، وكذلك عزل وعلاج الحالات المرضية وتنظيف وتطهير المكان للتربية.

وأشار تقرير الهيئة، إلي أن الإجراءات الوقائية المتبعة التى تقوم بها الهيئة ممثلة فى الإدراة المركزية للطب الوقائى للسيطرة على المرض، تشمل الإبلاغ والعزل والعلاج والتحصين فى نطاق بؤرة الإصابة، والسيطرة على الأسواق بالتنسيق مع المحافظين والمجالس المحلية والسيطرة على حركة الحيوانات وانتقالها خلال فترة انتشار المرض، بالإضافة إلى توعية المربين بعدم شراء عجول من أسواق الحيوانات الحية خاصة مجهولة المصدر، وعدم دخول القطعان إلا بعد عزلها منفصلة لمدة 21 يومًا.

وأضاف التقرير، أن الهيئة تقوم بتنفيذ جميع الإجراءات الوقائية لحماية الماشية من المرض، ومنها حملات تحصين الماشية فى المواعيد المحددة، وحملات إرشادية بتوعية المربين بتطبيق إجراءات الأمان للحيوان الخاصة بنظافة مكان التربية وتطهيرها، ومراعاة شراء الحيوانات من مصادر معلومة وموثوق بها وتحصينها والتعرف عليها من خلال علامات الترقيم والتسجيل للحيوان، وتشديد إجراءات الرقابة على المنافذ بين المحافظات، من خلال التزام نقاط التفتيش على حدود المحافظات بمنع نقل الحيوانات بدون ترخيص.

وفي سياق آخر، أصدرت الإدارة المركزية للبساتين والحاصلات الزراعية، حزمة من التوصيات الفنية الشهرية لحدائق المشمش، والخوخ، والبرقوق خاصة فى الموسم الحالى لزيادة الإنتاج المحلى والتصديرى والتصدى إلى من الأمراض .

وكشف تقرير الحاصلات الزراعية، عن من أهم التوصيات للمزارعين انتظام الرى خلال موسم الحالى لتفادى تصمغ الأشجار، والتخلص من الحشائش وجمع النواشف من أوراق متساقطة جافة ونواتج تقليم خارج المزرعة، ورش البوراكس بمعدل مرتين قبل وبعد العقد، إلى جانب استكمال دهان الجذوع بالبلاستيك للحماية من أشعة الشمس وعدم خف الأزهار قبل فترة التزهير.

وأضاف التقرير أنه فيما يخص التسميد فى الرى بالتنقيط، أن تكون الرية الأولى بواقع 2 كجم سلفات نشادر و1 كجم سلفاتا ماغنسيوم للفدان، والرية الثانية 2 لتر حامض نيتريك و2 لتر حامض كبريتيك للفدان، والرية الثالثة 3 كجم بوتاسيوم، و2 لتر حامض فوسفوريك للفدان، والرية الرابعة 1 كجم من العناصر الصغرى "حديد - زنك - منجنيز" للفدان الواحد، على أن يتم تقسيم الرى إلى 3 دفعات فى الأسبوع بمعدل 1 ساعة فى الرية، بواقع 30 دقيقة رى بدون تسميد و20 دقيقة رى تسميد و10 دقائق غسيل شبكة من التسميد مباشرة.

وشدد التقرير علي ضرورة مكافحة المن والتربس والحشرات القشرية ولبق الدقيقى برش المبيد الحشرى المناسب، ومكافحة حفار ساق الخوخ وخنافس القلف، ورش البياض الدقيقى والإشنات كوسيد بواقع 300 كجم لكل 200 لتر ماء، وتوبسين 120 جم لكل 200 لتر ماء و يفضل الرش قبل التزهير، إلى جانب مكافحة تثقب أوراق البرقوق والمشمش برش مبيد دولف 50 سم 3 لكل 100 لتر ماء.

المصدر بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق