أزمة اللاعبين تتصاعد في القادسية

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تمحورت النقاشات بين مدرب القادسية ناصيف البياوي والإدارة على الزيادة العددية للاعبين في فترة إعداد الفريق التي تنطلق اليوم السبت إذ يرى صعوبة التركيز على أكثر من 35 لاعبا مقرر مشاركتهم في التدريبات من محليين وأجانب منهم العائدون من الإعارة امثال المدافع خالد مغربي ولاعبا الوسط عبدالرحمن الشهراني وأحمد المالكي والمهاجم عادل المشيط إضافة إلى أكثر من عشرة لاعبين تم تصعيدهم من الفريق الأولمبي.

وأكد مدير الكرة غازي عسيري أن بداية الإعداد مغايرة عن السابق، بعد منح البياوي حرية تامة في اختيار اللاعبين الصاعدين من الأولمبي، وقال: "هذا الموسم تم الاتفاق معه على أن يكون الاستعداد الأولي هو الوقوف على لاعبي الأولمبي الصاعدين والمختارين من الموسم الماضي حتى يكون هذا الاختيار مبنيا على أساس فني وسيخوض اللاعبين تجربة تحت قيادته في المرحلة الأولية".

من جهة أخرى قررت إدارة القادسية إخضاع لاعبي الفريق لفحوصات طبية للوقوف على حالتهم الصحية، والجرعات اللياقية التي يحتاجها كل لاعب وتقسيم البرنامج الاعدادي إلى ثلاث مراحل منها داخلي لمدة اسبوع وخارجي لمدة 25 يوما وسيلعب سبع مباريات منها ست ودية في معسكري المانيا وتركيا ومباراة على ملعب النادي بمدينة الخبر في السادس من اغسطس المقبل قبل اولى مواجهاته في "دوري جميل" امام الرائد في الـ11 من الشهر ذاته على ملعب مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية بالراكة.

المصدر جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق