تقرير .. صافرات الاستهجان فى وجه "انشيلوتي" الجديد كتب: محمد يسرى مرشد

يالا كورة 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
كتب: محمد يسرى مرشد

واجه الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفنى لبايرن ميونيخ الألماني صافرات استهجان أنصار فريقه عقب خسارة الفريق البافاري أمام نابولي بمعقله (أليانز أرينا)  0-2 مساء الأربعاء ليحتل المركز الأخير ببطولة كأس أودي الودية لكرة القدم.

وقدم الإيطالي فترة إعداد سيئة تعرض خلالها لهزائم ثقيلة فتحت مجال الحديث حول مستقبله خاصة بعد المردود الضعيف الموسم الماضى الذى قدمه الفريق البافاري وكان نتاجه الفوز ببطولة الدوري فقط .

ويلتقي بايرن منافسه التقليدي بوروسيا دورتموند يوم السبت المقبل في كأس السوبر الألماني قبل أيام من انطلاق الموسم الجديد للبوندسليجا وهو ما يبدو أنه اثار حفيظة انصار البافاري خاصة مع النتائج السلبية فى فترة الإعداد .

وخسر بايرن على ملعبه من ليفربول بثلاثية نظيفة وكذلك من نابولي بثنائية بالإضافة إلي خسارته فى جولته الأسيوية من ميلان برباعية نظيفة وانتر ميلان بثنائية وأرسنال بركلات الجزاء الترجيحية.

وقال أنشيلوتي معلقاً على صافرات الاستهجان لشبكة ESPN  " اتفهم السبب الذى دعي الجماهير للإعتراض ، حققنا نتائج سيئة فى المباريات الإعدادية ".

وحول الهزيمة الثقيلة التى مني بها بايرن أمام ليفربول فسر المدير الفني فى تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الألمانية "ليفربول بدء فترة الإعداد قبل بايرن بأسبوع كامل ، كانوا فى وضع أفضل ، سيبدأ هذا الفريق في الايام المقبلة مسيرته في الموسم الجديد بالدوري الإنجليزي كما سيخوض فعاليات الدور الفاصل لتحديد المتأهلين إلى دور المجموعات بدوري الأبطال الأوروبي ".

وتابع "عادة ، لا تستقبل شباكنا هذ العدد الكبير من الأهداف ، لسنا سعداء بالنتائج والوضع الحالي ولكن الموسم لن يبدأ بعد ".

وأنهي "لدينا أخطاء وسنعمل على تلافيها لانتزاع ثقتهم وتصفيقهم مع المباريات الرسمية ".

كارل هاينز رومينيجه الرئيس التنفيذي لنادي بايرن ميونخ الألماني لكرة القدم وصل له تخوف انصار الفريق ورد عليه بـ "نحتاج إلىتصحيح المسار" .

الهزيمة بثلاثية نظيفة امام ليفربول دفعت الرئيس التنفيذي للتعليق على الأداء فى المباريات الودية وقال  "علينا أن تصحيح المسار والعودة في أسرع وقت وأن نستعيد لياقتنا وسرعتنا ونستعيد الانتصارات".

ويأتى تصريح رومينيجه بعد أيام من اشادته بالتغيير الذى طرأ على شخصية كارلو كمدرب مسيطر.

وقال رومينيجه لصحيفة "بيلد" الألمانية قبل أيام إن لديه انطباعا بأن أنشيلوتي أصبح أكثر حزما بعض الشيء لكي يؤدي موسما ناجحا".

ويشتهر الإيطالي بأنه ودود يبني الجسور مع اللاعبين ولا يضغط عليهم، بخلاف آخرين مثل جوارديولا ومورينيو، وقال عنه إبراهيموفيتش مرة: "لم يسبق لأي أحد أن استاء منه. فهو ليس مدربا فحسب، وإنما أيضا صديق. إنه رائع".

وقالت "بيلد" إن بعد موسم لم يفز فيه مع بايرن سوى بالدوري، بدت أن تلك الشخصية ظهر لها جانب آخر الآن في مرحلة التحضير للموسم الجديد يتسم بالشدة والحزم.

ولم يترك أنشيلوتي المجال للاعبيه للراحة - كعادته - بعد رحلة الفريق البافاري للصين ، فأخذ في اليوم التالي لوصولهم- أي قبل يوم من مباراة أرسنال - يحثهم بصوت مرتفع خلال التدريب وبدأ اللاعبون يتصببون عرقا، لكنه لم يعبأ بشيء.

أنشيلوتي نفسه وبعد موسم اللقب الواحد فقد كيلوجرامات من وزنه وأصبح يهتم أكثر بالتزام اللاعبين ويظهر لهم بكل وضوح أنه يرى كل شيء، وأنه على أعلى درجات الحماسة.

وكشف المدرب سبب هذا التحول للصحيفة الألمانية "أريد أن أفوز بالبوندسليجا وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا".

واصطدم ما نقل عن أنشيلوتي بنتائج الفريق السيئة فى فترة الإعداد لتعطي انطباعاً غير جيد عن تغيير شخصية أنشيلوتي ومدي قدرة الفريق البافارى على تعويض موسم "اللقب الواحد " .


المصدر يالا كورة

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق