في الشباك

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

*ضربات موجعة الواحدة تلو الأخرى تلقاها وسيط الاعمال من اتحاد اللعبة تطلبت من الوسيط ان يدافع عن نفسه ويسلك الطرق القانونية حفاظاً على حقوقه ورد اعتباره!

*لم تكن اللفتة الطيبة التي تمثلت في قيام النجم الاسطوري والمدرب الوطني السابق الكابتن سامي الجابر بطبع قيلة على جبين استاذه المدرب الوطني الكابتن محمد الخراشي مستغربه وهي ايضاً لمسة وفاء من سامي لا أحد أبرز المدربين الذين كانوا بعد الله خلف تألق ونجاحات النجم العالمي!

*باستثناء سالم الدوسري لم يبرز في الهلال نجم في الوسط الأيمن منذ رحيل يوسف الثنيان وسامي الجابر وخالد التيماوي والسويدي ويلهامسون وظل المدربون ينقلون اللاعب الاشول في الفريق مثل نيفيز وسلمان الفرج ونواف العابد ومحمد الشلهوب الى الجهة اليمنى وعندما برز عبدالكريم القحطاني في هذه الخانة قرر الجهاز الفني الاستغناء عنه!

*عاد حارس مرمى النصر عبدالله العنزي لتدريبات فريقه من جديد بعد أن تم استبعاده من معسكر تركيا بسبب الخلاف الذي نشب بينه وبين مدربه فهمي عبدالغني والسؤال هل استوعب العنزي الدرس وفكر في مستقبله وعاد بثوب جديد ليكون مؤهلاً لحماية الشباك الصفراء ويعيد ذكرياته ونجوميته؟

*أثبت النادي الفيصلي الأردني أن كرة القدم لا تعترف لا بالتاريخ ولا بالجغرافيا وأن لا كبير فيها إلا من يحترق للشعار ويركض في الملعب بروح عالية، وذلك عندما كرر تفوقه على الأهلي المصري واقصاه من اللعب على نهائي البطولة العربية بكل جدارة واستحقاق على أرضه وبين جماهيره على الرغم من فارق الخبرة والامكانات واللتين تميلان لبطل افريقيا ومصر وفريق القرن الأفريقي!

المصدر جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق