السوريون في مصر.. البوشي الذي أراده الأهلي فتألق مع أبو تريكة في الترسانة

Filgoal 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لم يكن التعاون السوري المصري في مجال كرة القدم مثمرا كما بلغ أوجه في كافة المجالات خارج المستديرة خاصة إبان فترة الوحدة بين الدولتين الشقيقتين منذ عام 1958 وحتى إعلان الإنفصال عام 1961.

لم يمنع هذا من تقديم سوريا لواحد من أبرز المحترفين العرب بشكل عام في الدوري المصري هو مهند البوشي.

في هذا التقرير يستعرض FilGoal.com أوجه تداخل الكرة السورية مع نظيرتها المصرية.

كأس الجمهورية العربية المتحدة

في عام 1961 أقيمت دورة رباعية بين شقي الجمهورية العربية المتحدة (الجنوب والشمال) بمشاركة بطل الكأس ووصيفه في مصر وسوريا، فشارك من مصر الأهلي بطل الكأس ووصيفه القناة، وشارك من سوريا أهلي دمشق بطل الكأس ووصيفه أهلي حلب.

في نصف النهائي فاز أهلي دمشق على القناة 2-1 (سجل للأخير عادل زين) في الدورة التي أقيمت في القاهرة، واكتسح الأهلي المصري فريق أهلي حلب فسجل صالح سليم هدفين ومثله طه إسماعيل.

وفي النهائي تفوق الأهلي المصري على أهلي دمشق برباعية مقابل هدف أحرزها ميمي الشربيني وصالح سليم وهدفين لطه إسماعيل.

لم يتم إقامة البطولة العام التالي بسبب انفصال الجمهورية العربية.

ظهور ضئيل قبل الألفية

دون خالد جمال عضو الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء التواجد السوري في الدوري المصري.

فكتب أنه رغم عدم وجود سجلات كاملة إلا أن دخول اللاعبين السوريين إلى الدوري المصري بدأ في فترة الجمهورية العربية المتحدة، من 1958 الى 1961.

"حتى توقف الدوري موسم 1966-67 انضم العديد من اللاعبين السوريين للأندية المصرية، كان أبرزهم عبد العليم عبد الرازق "كولكو" الذي شارك في مباراة واحدة مع الزمالك موسم 1971-72 ضد البلاستيك ولم يكمل المباراة حيث استبدل بعيد عبد الملك بينما لم يلعب أية مباراة الموسم التالي 1972-73.

كما أفرزت الأندية السورية لاعبين غير مواطنين انتقلوا للأندية المصرية مثل اللاعب الفلسطيني إبراهيم المغربي لاعب أهلي دمشق الذي انضم للأهلي المصري بعد كأس الجمهورية العربية المتحدة عام 1961 ولعب موسم 1963-64 9 مباريات وسجل 3 أهداف) وخاض موسم 1964-65 (3 مباريات وسجل هدفا وحيدا.

سوريون أخرون لعبوا في مصر هم:

عزام (السكة الحديد 1961-62) هدف واحد.

مهند البوشي (الترسانة 2000-02) 17 هدفا.

عبد الفتاح الأغا (وادي دجلة 2010-2015 والجونة 2014-15) 21 هدفا.

محمد عبد القادر (ألعاب دمنهور 2014-15 والنصر 2014-15).

البوشي

أحد أبرز المحترفين بالدوري المصري، قدم مع الترسانة بعد صعوده للدوري الممتاز موسم 2000-2001 عقب غياب 5 أعوام.

بدايته كانت مع نادي الاتحاد السوري، برز معه بشدة في البطولة العربية في تونس عام 1998، ليقدم له الأهلي المصري عرضا لضمه، ولكنه فضل الانضمام لنادي الرياض السعودي دون أن يترك نجاحا ملحوظا.

حسن الشاذلي كان يتمتع بشعبية كبيرة في سوريا، فريق الترسانة كان في معسكر في حلب معقل نادي الاتحاد و بحكم العلاقة القوية بين الشاذلي وبين البوشي طلب الأول من الثاني المشاركة في التدريبات مع الترسانة.

b1326bf315.jpg

بعد مران واحد فقط أعجب الشاذلي بالبوشي وطلب منه الانضمام إلى الترسانة، وللصدفة في ذلك الوقت كان موقوفا من قبل اتحاد كرة القدم السوري. وافقت إدارة نادي الاتحاد على ذهابه إلى مصر و اللعب مع الترسانة ووصل قبل انطلاق الدوري المصري بخمسة أيام.

يحكي الشاذلي أنه تردد قليلا بشأن إشراكه في المباراة الأولى أمام الاتحاد الاسكندري لكن البوشي سجل. في المباراة التالية سجل أمام الاسماعيلي هاتريك وشكل ثنائيا رائعا مع محمد أبو تريكة فسجل 11 هدفا في الموسم جعلته ثاني الهدافين بعد طارق السعيد بفارق هدفين فقط، وساهمت ثنائيته مع أبو تريكة وحدها في 17 هدفا من أصل 33 أحرزها الفريق.

في الموسم التالي 2001-2002 سجل البوشي ستة أهداف فقط، لكن اشتهر بصناعته لزميليه الفلسطيني عماد أيوب وأبو تريكة 9 و7 أهداف على الترتيب. ثلاثي قدير وصل بالترسانة إلى المركز الثامن، سجل 22 هدفا من أصل 36 إجمالا للفريق.

آثر بعدها البوشي الرحيل عن الدوري المصري عائدا لسوريا بعد مسيرة حافلة في الدوري المصري، ليعلن اعتزاله عام 2005، ويقدم قميصه لخليفته في الملاعب "عبد الفتاح الأغا"، الذي أكمل مسيرة السوريين في مصر باحترافه في وادي دجلة عام 2010 بناء على توصية خاصة من مهند البوشي.

aad8776f45.jpg

الأغا

انضم إلى دجلة، بعد أن كان قريبا من الأهلي بناء على طلب حسام البدري في بداية موسم 2010-2011، قادما من الاتحاد السوري لينقذ الفريق من الهبوط موسم 2010-2011، فسجل سبعة أهداف كثاني هدافي الفريق بعد عاشور التقي.

لم تظهر أهدافه في الدوري الملغي موسم 2011-2012، وسجل 5 أهداف فقط موسم 2012-2013، ولكنه قاد وادي دجلة إلى نهائي كأس مصر عام 2013 أمام الزمالك قبل أن يخسر بثلاثية نظيفة.

سجل 5 أهداف كذلك موسم 2013-2014، وفي أخر مواسمه بالدوري المصري 2014-2015 انضم للجونة فسجل أربعة أهداف فقط قبل أن ينتقل إلى فريق أمانة بغداد العراقي لمدة موسم ثم يعود لمصر من بوابة نادي إف سي مصر المنتمي لدوري الدرجة الثانية.

8a24be1925.jpg

المصدر Filgoal

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق