عيب يا كهربا

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كرة القدم جميلة بالأخلاق لكنا قد تبدو عكس هذا المفهوم إذا ما تحولت ميادينها إلى ما يشبه حلبات المصارعة.

هذه اللعبة المجنونة التي أسرت قلوب الملايين من البشر هي لعبة للجمال والترفيه ورقي المنافسة والروح الرياضية وأي تصرف يخرج عن هذا الإطار أيا كان فاعله، مدربا، لاعبا، رئيس ناد، إعلاميا، مشجعا فلا يمكن القبول به بل يجب أن يتم ردعه وبالقانون.

بالأمس الأول وفي تبوك لم يكن لاعب الاتحاد المصري محمود كهربا مهذبا بقدر ما كان همجيا يرعد ويزبد ويسعى لأن يخوض تجربة القبضة والذراع تجاه طرف لم نعرف قصته بعد هل هو رجل الأمن أم إداري فريق الاتفاق.

تلك التصرفات المشينة تتنافى مع قيمة الأخلاق وترسم لنا صورة قبيحة عن السلوك المرفوض في ميادين كرة القدم كما أنها تعطي الانطباع الواضح عن بعض النجوم الذين يحاولون أن يختبروا قوة القانون وقوة اللجان وما إذا كانت بالفعل قادرة على الردع من عدمه.

أيا كان الفعل فاللاعب هو القدوة وأي ردة فعل يستخدمها في مثل هذه المناسبات وأمام الملأ في المدرجات وعبر الشاشات يجب أن تكون هادئة ومتزنة وحكيمة تمتص الغضب وتقفز عن الاستفزاز أما أن تستغل لخلق المزيد من الاحتقان وإثارة الفوضى وتحدي لوائح القانون فهذه حالة خاطئة لا تخدم اللاعب ولا تخدم ناديه.

قد يكون محمود كهربا تضرر لفظيا لكن هذا لا يجيز له استخدام القبضة والذراع لكي يردع هذا الضرر بصفته لاعب الكرة الذي تحتم عليه مهنته ونجوميته وشهرته التعامل بفكر أكبر من ذاك الذي رأيناه في لقاء الاتحاد والاتفاق مؤخرا.

عيب يا محمود، وإذا ما ركزنا هنا على المعيب الواضح البارز في تصرفات هذا المحترف فالغاية والهدف من ذلك هو تذكير لجنة الانضباط بضرورة وأهمية أن ترفع سقف العقوبات وتغلظ غراماتها المالية تجاه كل من يحاول نسف الروح الرياضية واستبدالها بالفوضى والهمجية وقلة الأدب.

أي تصرف يتنافى مع قيم الأخلاق والروح الرياضية يجب أن يرفض إعلاميا فطالما أن الجميع ينشد المنافسات الشريفة فلابد من التصدي لما فعله نجم الاتحاد المصري محمود كهربا ولأي تصرف مماثل لكون تلك التصرفات قاتلة لكرة القدم ولرقيها ومثالياتها ومحفزة على بث التعصب الرياضي بين الجماهير في المدرجات.

شخصيا وأنا أكتب هذا المقال لا أعلم هل بادرت لجنة الانضباط لإيقاع العقوبة المناسبة على اللاعب القضية أم لا تزال في طور البحث والنقاش لكن وبعيدا عن ذلك نقول حان الوقت لضبط حالات التجاوز بسطوة وقوة القانون فهل أنتم أهل لذلك يا سادة يا محترمين يا اتحاد الكرة ولجانه؟ نتمنى وسلامتكم!

المصدر جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق