بالفيديوl قبل واقعة الفيصلي.. إبراهيم نور الدين حكما مثيرا للأزمات

الحكاية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 

لم يكن الخطأ الذي وقع فيه إبراهيم نور الدين، حكم نهائي البطولة العربية 2017، باحتساب هدف من تسلل واضح، لفريق الترجي التونسي أمام الفيصلي الأردني، والذي منح الفريق الأول هدف الفوز، هي الأزمة الأولى للحكم في أخطائه التحكيمية.

 

وإن كان احتساب التسلل من اختصاص الحكم المساعد بشكل أكبر، إلا أن دائما ما يكون حكم الساحة هو المتصدر دائما للمشهد أمام لاعبي وجماهير الخضم المتضرر، وكان في المرة الأخيرة لإبراهيم نور الدين مع لاعبي الفيصلي.

 

وأصبح إبراهيم نور الدين، مصدرا لأزمات تحكيمية خلال الفترة الماضية،  نستعرض أبرزها في التقرير التالي:

 

1- فجر إبراهيم نور الدين أزمة في لقاء الأهلي ومصر المقاصة، بمسابقة الدوري المصري، في الموسم الماضي، بعدما احتسب ضربة جزاء مثيرة للجدل للأهلي، بداعي لمسة يد ضد حسين الشحات.

 

2- وكرر نور الدين أزمته في لقاء المصري وسموحة بالدوري باحتساب ضربة جزاء مشكوك في صحتها لصالح المصري في الدقائق الأخيرة.

 

3- حدثت أزمة من قبل في لقاء الزمالك ومصر المقاصة موسم 2015 – 2016، وأدى لاعتراضات بالجملة من جانب لاعبي الفريق الأبيض، بعد تجاهل احتساب ضربة جزاء للزمالك.

 

4- وفجر نور الدين أزمة قوية في بطولة الأمم الأفريقية تحت 20 عاماً في زامبيا، بعدما احتسب ضربة جزاء مشكوك في صحتها لصالح منتخب السودان وتعرض نور الدين لمحاولات اعتداء من جانب لاعبي منتخب السنغال.

لمشاهدة تفاصيل اعتداء لاعبي الفيصلي على الحكم اضغط على الرابط التالي:

المصدر الحكاية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق