تفاصيل علاقة نجم الكرة الشهير بمنظمة عالمية لتهريب المخدرات

الحكاية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نجوم عديدة تتورط في قضايا مخلة بالشرف، وتسقط في فخ العصابات الكبرى وتشارك في بعض الأعمال الإجرامية التي قد تودي بها في النهاية إلى السجون.

 

فقد أعلنت وزارة الخزانة الأميركية، مساء الأربعاء، عن تورط رافائيل ماركيز، قائد المنتخب المكسيكي، في علاقة بشبكة كبرى لتهريب المخدرات.

 

وورد إسم «ماركيز»، اللاعب السابق لنادي برشلونة الإسباني، ضمن لائحة تضم 21 شخصًا و42 كيانًا، تم فرض عقوبات عليهم بواسطة وزارة الخزانة الأمريكية.

 

ويرتبط هؤلاء بمنظمة لتهريب المخدرات يقودها راؤول فلوريس هرنانديز، في مدينة جوادالاخارا المكسيكية.

 

وتضم المنظمة أيضًا إسم المطرب المكسيكي الشهير جوليو سيزار ألفاريز.

 

واتهمت وزارة الخزانة الأمريكية «ماركيز» و«ألفاريز» بارتباطهما بعلاقة قديمة الأمد مع فلوريس هرنانديز، حيث عملا كواجهة له ومنظمته لإخفاء استثماراته من العائدات غير الشرعية للمخدرات، وتم تسجيل بعض الأصول التابعة له بإسميهما.

 

وأوضحت وزارة الخزانة الأمريكية أن العقوبات المفروضة على المتهمين تتضمن تجميد جميع الأصول التابعة لهم، بجانب فرض حظر على مواطني الولايات المتحدة الأمريكية في التعامل التجاري معهم.

 

وأكدت وزارة الخزانة الأمريكية أن العقوبات جاءت بعد سنوات من التحقيقات التي أجريت بالتعاون مع السلطات المكسيكية.

 

وساهم «ماركيز»، 38 عامًا، في وصول المنتخب المكسيكي إلى المربع الذهبي لكأس القارات في روسيا.

 

وشارك «ماركيز»، لاعب نادي أطلس المكسيكي، في 143 مباراة دولية، وكان حاضرًا في أربع نسخ من كأس العالم، كما توج مع بلاده بلقب كأس القارات 1999.

المصدر الحكاية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق