"الخماسي الحديث".. لعبة لأصحاب "القدرات الخاصة"

الحكاية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

هناك رياضات كثيرة تجذب ملايين البشر لما فيها من متعة فنية مثل كرة القدم والسلة مثلا أو أخرى فيها "أكشن" وحركة مثل المصارعة الحرة والألعاب العنيفة، ولكن تبقى لعبة "الخماسي الحديث" لعبة من نوع خاص بها مميزات لن يشعر بها سوى من يمارسها.

 

وفي تصريحات لرئيس اتحاد الخماسي الحديث المصري سابقا، أحمد ناصر، وصف فيها الخماسي الحديث بأنها لعبة الموهوبين الذين يتميزون بالصبر والجلد، محددا مواصفات لاعب الخماسي، والتي تتمثل في اللياقة البدنية والسرعة في اتخاذ القرار. 

 

وتابع بأنه إذا أردت أن يكون ابنك أو ابنتك صاحب قرار وأن يتمتع بلياقة بدنية عالية وبالسرعة في اتخاذ القرار وأن يبتعد عن ما هو مسيء في الدنيا وأن يكون تركيزه على كيفة التعامل مع الناس والتصرف في مواقف كيفية وأن يكون شجاعاً في مواقفه فهذه خصائص وصفات لاعب الخماسي الحديث.

 

وأضاف بأن لعب 5 ألعاب لا يشكل أمرا خطيرا، لأن الأمر يتم بشكل تدريجي ومتطور، فاللاعب يمارس السباحة، ثم يتطور ويمارس الجري ويشارك في بطولات "سباحة وجري"، ثم يتجه إلى الرماية بضغط الهواء بالطبنجة، ويضاف إليه لعبة سلاح سيف المبارزة، ثم أخر لعبة وهي الفروسية، وهذا يتم خلال سنتين إلى 3 سنوات.

المصدر الحكاية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق