في إنجلترا - نيوكاسل ما بين أحلام الجماهير ورغبات بينيتز

Filgoal 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

عاد نيوكاسل سريعا إلى الدوري الإنجليزي بعد غياب عام واحد قضاه رافاييل بينيتز في بناء فريق قوي قادرا على العودة والإستمرار لسنوات وسط الكبار، الحصول على لقب الدرجة الأولى في الجولة الأخيرة لم يكن إنجاز الفريق الأكبر ولكن عودة الثقة والنجاحات إلى مدربهم الإسباني رافايل بينيتز كانت أكبر.

بينيتز وجد معاناة في ريال مدريد الموسم قبل الماضي وتم طرده من النادي سريعا ليصل إلى نيوكاسل في الأمتار الأخيرة ويفشل في إنقاذهم من الهبوط ولكنه قرر البقاء معهم وكتابة إنجاز جديد له بإعادتهم إلى الدرجة الأولى ونجح في ذلك بسرعة.

نيوكاسل يفتتح مبارياته في الدوري الإنجليزي بمواجهة توتنام يوم الإثنين المقبل.

FilGoal.com يأخذكم في رحلة إعداد فريق نيوكاسل للموسم الجديد حتى إنطلاق مباراته الأولى في الدوري أمام وصيف الموسم الماضي توتنهام.

الصفقات

ربما غطت الفضيحة الأخلاقية التي اجتاحت مدينة نيوكاسل على خمول سوق إنتقالات الفريق الصيفية حتى الآن رغم التهديدات التي أطلقها بينيتز بالرحيل عن صفوف الفريق في أي وقت يقرر فيه المالك مايك أشلي عدم تنفيذ مطالبه الصيفية.

التعاقد مع المدافع فلوران لويني من إيبار الإسباني كان الصفقة الأكبر في الصيف ووصل معه جاكوب ميرفي جناح نوريتش سيتي الشاب والظهير الإسباني خافيير مانكيو من أتلتيكو مدريد بعد موسم سابق قضاه معارا مع الهابط سندرلاند.

حول الفريق إستعارة الغاني كريستان أتسو من تشيلسي إلى شراء نهائي كما استعار الإسباني ميكل مرينو من بروسيا دورتموند.

37 مليون يورو صرفهم الفريق حتى الآن ومازال ينتظر رد أرسنال وتشيلسي على عروضهم للتعاقد مع أحد الجناحين إما لوكاس بيريز أو البرازيلي كينيدي.

تخلى الفريق عن بعض اللاعبين الغير مرغوب فيهم بشكل مجاني على رأسهم لاعب الوسط أنيتا الذي أنتقل إلى ليدز يونايتد وسامي أمويبا إلى بولتون وهاريس فيكيش إلى تفينتي الهولندي وأخيرا يوان جوفران إلى جوزتيبي التركي.

كما باع الجناح فلوران ثوفان إلى مارسيليا بعد أن قضى اللاعب الموسم الماضي معارا هناك ورحل داريل ميرفي إلى نوتنجهام فورست.

13.5 مليون يورو فقط هي كل ما دخل خزينة الفريق من عمليات البيع الصيفية حتى الآن.

الفترة الإعدادية

لم يخرج نيوكاسل بعيدا عن أوروبا فواجهة هيرت أوف ميدلوثيان وبريستون وبرادفورد سيتي في بداية تجمع اللاعبين في الصيف على الأراضي الإنجليزية ففاز على الاول بهدفين لهدف تعادل مع الثاني 1-1 وفاز على الثالث بأربعة أهداف نظيفة.

بعد ذلك أنتقل الفريق إلى معسكر في ألمانيا حيث واجه ماينز وخسر بهدفين لهدف ثم واجه فولفسبورج وفاز عليه بثلاثة أهداف لهدف قبل أن يعود ويختم مبارياته الإعدادية بمواجهة هيلاس فيرونا الإيطالي على ملعبه جايمس بارك بهدفين نظيفين.

الأسماء الأساسية ظهرت مستعدة للموسم الجديد ولكن كرستان أتسو كان أبرز من جذب الأنظار إليه خلال تلك الفترة الإعدادية ولكنه خسر مهاجمه وهدافه الموسم الماضي ديوايت جايل بسبب الإصابة.

التوقعات

تنتظر جماهير نيوكاسل أن يقودها بينيتز إلى المراكز الأربعة الأولى في البطولة ولكنه يبدو حلما صعب المنال إن لم يكن مستحيلا، الأكيد أن نيوكاسل وبينيتز يضعان عينا على حجز مركز مؤهل للدوري الأوروبي الموسم المقبل وإنهاء الدوري في النصف الأعلى من الجدول.

بينيتز مدرب لا يحب الخسارة والخروج من الموسم بدون بطولات لذلك قد يقوم بالتركيز على إحدى بطولتي الكأس سواء كأس الدوري أو كأس الاتحاد من أجل الفوز فإحداهما وإدخال لقب إلى خزائن الفريق الخالية منذ 1955.

المصدر Filgoal

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق