الأهلي في خطر

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

خسر الأهلي من الاتفاق، خسر المستوى وخسر النتيجة والأدهى من الخسارتين روح انهزامية من اللاعبين وتوليفة عجيبة من ربيروف .

نتفق مع كل أهلاوي بأن فرصة المنافسة على لقب الدوري والبطولات الأخرى قائمة ولاتزال لكننا نتفق أكثر على أن الفريق لن يذهب بعيدا طالما استمرت تلك الصورة الهزلية التي تجلت في مواجهته الأولى أمام الاتفاق .

الأهلي لم يقدم ما يشفع له بالفوز أو حتى بالتعادل وإذا ما سألت عن الأسباب فالأسباب محصورة في مدرب قناعاته أبعد ما تكون عن الصواب .

بالطبع لا ألغي الجانب الإداري فهو جزء من المشكلة لكن الجزء الأكبر يتحمله مدرب الفريق الذي لم يختر عناصره ، الأفضل تم ركنه على دكة الاحتياط والأضعف زج به أسياسيا ولا نعلم هل هذا الكوتش يملك الرؤية الصحيحة أم أن أعين إدارته مغيبة عن توضيح ما يجب توضيحة لا سيما في الجانب المختص بقوة الفريق والعناصر المؤثرة فيه .

البداية جاءت إلينا في ثوب الاحباط والأهلي الذي تأهب في النمسا وخاض معسكره الخارجي عاد ولكن بخطوات متثاقلة وبروح باردة وأي برود في بطولة كبطولة الدوري لا يمكن لها أن تنتج الفرح أو تصنع الانجاز بل على النقيض الظهور بها يعني الانكسار كما يعني منح الفرصة للمنافسين لكي يكملوا المسيرة وعلى حساب الأهلي .

لا معنى للملايين التي تنثر إذا لم يكن لها رافد قوي يؤسس ركائز العمل التكاملي فنيا وإداريا وشرفيا ، رأينا كيف ظهر الأهلي باهتا من أول نزال له في الدوري وإذا لم نحرص على توضيح تلك المعاناة التي أثرت على تركيبة الفريق فنحن هنا مساهمون في تعميق الخلل وترسيخه .

على إدارة الأهلي أن تبادر في احتواء وضعية الفريق مبكرا وإن لم تفعل ذلك اليوم وليس غدا ففي الجولات القادمة سنجد الهزيمة تسبق الانتصار وبالتالي ستتلاشى كل الآمال وسيصبح الحلم المنتظر سرابا تتنفسه جماهير هذا الكيان الكبير على مضض .

حاولت أن أجد بوادر الفكر التدريبي سريعا مع سيرجي ربيروف لكن وللأمانة هذا المدرب يبدو لي بأنه لن يحقق ما يتطلع له الأهلاويون والدليل إصراره على منصور الحربي وعقيل بلغيث والأسمري على حساب الأسماء التي من خلالها تألق الأهلي وبأسبابها تفوق جروس ومنها عاد الدوري .

الأهلي يحتاج لوقفة إدارية وشرفية سريعة أما إن اعتبروا بداية الاتفاق مجرد حظ لم يحالف الأهلي فهذا التصور أو الانطباع المسؤول سيكون مشكلة أخرى تفاقم من مشكلة الفريق وتضاعف من احباط لاعبيه .

يسألني البعض عن سعيد الربيعي وعن إسلام سراج وعن كيف قرروا إلغاء عقد سعد الأمير والتعاقد مع كلاوديمير قلت انتظروا الإجابة من صانعي القرارات ربما يكونوا على صواب ونكون معكم على خطأ والعكس، فالوقت كفيل بإظهار ما تسألون عنه وسلامتكم ..!

المصدر جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق