دوري "الأمير فيصل بن فهد" منافسة قوية ونتائج غريبة

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يشهد دوري" الأمير فيصل بن فهد" لأندية الأولى قوة بالمنافسة وتقارب المستوى بين الفرق على الرغم من مرور ثلاث جولات فقط والذي يؤكد بأن الصراع على أطراف المنافسة لخطف بطاقتي التأهل لـ" الدوري السعودي"، سيكون ساخنا بمثل حرارة الأجواء بالفترة الحالية، وينتظر أن تدخل الفرق ستدخل في معركة طاحنة على مستوى الصدارة والوسط والهبوط لتأكيد حضورها في هذا الحدث المثير.

ولعل نظام البطولة الطويل والذي يصل لـ30 جولة، سيفرض على الفرق بذل مجهود وافر، للبقاء في دائرة الأضواء، وبالتالي فمن المتوقع أن تحظى اللقاءات بالفترة المقبلة بالتشويق والإثارة.

وستعيش الجماهير الرياضية مشهدا متجددا من ندية متوقعة بين فرق الصدارة العروبة والطائي والشعلة والوحدة والنهضة والخليج، التي تدخل تنافسا غير مسبوق، حيث ينتظر أن تحقق نتائج ايجابية، في وقت يتطلع فيه الجميع إلى تجاوز الأخطاء والهفوات الفنية والإدارية التي تخللت لقاءات الموسم الحالي.

واتضحت للمراقبين الصورة الكاملة لخريطة المنافسة على البطولة، والتي تنقسم إلى ثلاث مراحل، الأول تسكنه أطراف المقدمة والذي تمتد لستة أندية، وهي المرشحة بقوة للمنافسة على اللقب مالم تحدث مفاجآت، وهو أمر غير مستبعد في المسابقة التي لا تخضع سوى لمنطق القوة فقط لا غير، وبالنسبة لفرق الوسط فالحال ينطبق على أندية مثل الحزم والقيصومة والكوكب والتي ينتظر أن يكون له كلمة، وبالتالي فانها قد تعمل على خلط الأوراق وقلب توقعات المراقبين والمتابعين.

أما الثالثة فهي فرق المؤخرة، وتبرز منها أندية جدة والوطني ونجران وتسعى هذه الفرق إلى فرض حضورها عبر الخروج بنتائج ايجابية وهو حق مشروع لها.

وخلت الجولة من البطاقات الحمراء لتستحق لقب "جولة اللعب النظيف" فيما ظهرت البطاقات الحمراء خلال الجولات الماضية.

واحتسبت في هذه الجولة أربع ركلات جزاء، الأولى للنجوم أمام نجران أحرزها صادق الأحمد، والثانية لنجران أمام النجوم أحرزها باسم الشريف، والثالثة والرابعة كانت لضمك أمام هجر الأولى أحرزها البنيني عبد الفاضل سوانون، والأخرى أهدرها نفس اللاعب، ليرتفع عدد الركلات المحتسبة.

المصدر جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق