ظُلم الشباب.. عدل الانضباط

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لست من مناصري ديمومة نظرية المؤامرة في الوسط الرياضي، ولن أسمح لأن تغلب الطيبة نظرتي للأحداث الرياضية بشكل دائم.

  • لجنة الانضباط تعيد مشهد "تنمرها" من جديد على الشباب.

  • ذاك النادي الذي استمرأ "تسلط" قرارات لجنة منذ أن رأت النور وحتى كتابة هذا المقال.

  • في أيام العيد قبل أعوام مضت وفيما كان كل منتم للوسط الرياضي ينعم بالعيد، تجتمع لجنة الانضباط لإيقاف لاعب وسط الشباب فرناندو مينغازو، وكأن للقرار عمر افتراضي ان لم يصدر في اجازة العيد لن يلحقه عقوبة توقفه وتوقف مسيرة الشباب كبطل لدوري "زين 2012".

*الذاكرة تفيض بالشواهد، لن أنسى ايقاف الحارس وليد عبدالله لأنه كان غاضبا وحاول التوجه لحكم المباراة فكان الايقاف مصيره المحتوم،

  • ولن انسى ايقاف المهاجم نايف هزازي لأن اللجنة كانت قارئة جيدة لحركة الشفاه.

  • مازلت حتى الآن اتحدث عن انفلات الانضباط مع الشباب، ولكن ما يدور في الملعب من ضغط كبير عايشته أعواما في دكة الشباب والضغط الممارس بـ"اتقان" على الدكة الشبابية ومن يتبعها.

  • اتذكر حادثة عجيبة عندما كان الحكم الرابع يقف بجوار دكة الشباب ويمنع الجميع من الوقوف أو اخراج هاتف محمول ويتجاهل الدكة في الجهة الأخرى حتى لو بلغ اندماجهم دخولهم ارضية الملعب!!

  • "كارثة مرعي" ... كارثة يكفي عنوانها لتتذكر أحداث التسعين دقيقة من الظلم التحكيمي والذي بلغ صداه دول الخليج.

  • لن أطيل الحديث، ولكن تذكروا كيف حُلّت لجنة الاستئناف التي برأت رئيس الشباب من ظلم الانضباط.

  • آن الأوان أن يعي كل من له سلطة انضباطية أن الشباب هو أحد أهم مكونات الرياضة السعودية.

المصدر جريدة الرياض

أخبار ذات صلة

0 تعليق