من الحامول إلى الأهلي.. هل يستمر «الشناوي» في حراسة عرين الأحمر

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ظهر محمد الشناوي، حارس مرمى النادي الأهلي متألقًا، في مباراة فريقه أمس أمام نادي الإنتاج الحربي، التي انتهت بفوز المارد الأحمر بهدفين لهدف وحيد، في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب السلام، ضمن مواجهات الجولة التاسعة من بطولة الدوري المصري الممتاز.

ونال حارس مرمى النادي الأهلي، إشادة كبيرة من جماهير القلعة الحمراء، بعد المستوى الجيد، الذي ظهر فيه، من خلال تعامله مع الكرات ومحاولة حماية عرين القلعة الحمراء.

وتمكن "الشناوي" من التصدي لخمس فرص محققة لفريق الإنتاج، حيث لم يتصد أي من حراس الأهلي خلال آخر موسمين لتسديدات بمباراة واحدة في الدوري المصري الممتاز أكثر مما تصدى محمد الشناوي.

في التقرير التالي نرصد لكم قصة حياة محمد الشناوي:

 
البداية
بدأ الشناوي في صفوف نادي الحامول بالدوري الممتاز ب، في فرق الناشئين، ثم انتقل لناشئي الأهلي منذ سنة 2002 إلى سنة 2009، وتدرج في المراحل السنية.

وخاض منتخب مصر للناشئين تحت 18 عامًا، وخاض مع منتخب الناشئين بطولة إفريقيا لنفس السن، حيث لعب المباريات ضد الكاميرون ونيجيريا وزامبيا.

ثم انضم إلى المنتخب الأوليمبي، ومن 2009 إلى 2012 لعب في نادي طلائع الجيش، ثم انضم إلى بتروجيت وعاد مرة أخرى إلى النادي الأهلي بداية من موسم 2016 - 2017.
 
الشناوي مع بتروجيت موسم 2015/16
يعتبر محمد الشناوي، خامس حراس مرمى الدوري في ترتيب التصديات وإنقاذ الكرات على مرماه بـ45 صدة بعد عصام الحضري حارس دجلة (66 صدة)، ومحمد فوزي حارس المحلة (64 صدة) والمهدي سليمان حارس سموحة (48 صدة) ومحمود السيد حارس الاتحاد السكندري (46 صدة)، ويتفوق على شريف إكرامي حارس الأهلي في الإنقاذات، الذي أنقذ 25 كرة على مرماه موسم 2015/2016.

ولم ينقذ أي ركلة جزاء في الدوري هذا الموسم، وهو نفس حال شريف إكرامي، واستقبلت شباكه 31 هدفًا، بينما إكرامي 16 في الدوري، حافظ على نظافة شباكه في 14 مباراة لبتروجيت، بينما إكرامي 16 في الدوري.
 
الأفضل في مباراة الإنتاج
وحصل الحارس محمد الشناوي، حارس النادي الأهلي، على لقب أفضل لاعب فى مباراة الإنتاج الحربي، خلال الاستفتاء الذى طرحته صفحة الأهلى الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك، تويتر، إنستجرام" عقب نهاية المباراة أمس.

وأنقذ الشناوي الفارس الأحمر من التعادل أمام الإنتاج، بعد الذود عن مرماه، وإنقاذ عدة كرات خطيرة، لتنتهى المباراة بفوز الأهلى بهدفين مقابل هدف.

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق