اجتماع حاسم لإنقاذ وضع الأهلي.. وإيطالي يخلف ربيروف

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يترقب الأهلاويون خلال الساعات المقبلة نتائج الاجتماع بين رئيس النادي الأمير تركي محمد العبدالله الفيصل، ونائبه طارق كيال، مع مدرب الفريق الأول لكرة القدم الأوكراني سيرغي ربيروف، لتوقعهم أنه سيكون حاسماً لعدد من الأمور الفنية الخاصة بالفريق، ومناقشة أسباب الخسارة الموجعة التي تلقاها الفريق من النصر بنتيجة 3-1 مساء الجمعة الماضي في الجولة الـ16 من مسابقة الدوري السعودي للمحترفين.

وعلمت "الرياض" أن مسيري النادي الأخضر شرعوا في البحث ودراسة أهم الملفات المطروحة على طاولتهم خصوصا الملف الخاص باللاعبين الأجانب قبل حلول فترة الانتقالات الشتوية الخميس المقبل وضرورة إجراء تغييرات على قائمة الأجانب، ودعم الفريق بعناصر جديدة، ويبرز الرباعي المدافعان النيجيري غودفري أبوا بونا والمصري محمد عبدالشافي، ولاعبا الوسط اليوناني أيوانيس فيتفاتزيديس والبرازيلي ليوناردو دي سوزا، على قائمة الأسماء التي يهدف الأهلاويون لتغييرها خلال فترة الانتقالات المقبلة، لعدم قناعة الجهاز الفني بالمردود الفني المقدم منهم وعدم الاستفادة الكلية من إشراكهم.

وكانت الأصوات المنادية بسرعة تسريح المدرب ربيروف قد تعالت مجدداً بشكل كبير بعد الخسارة، ومواصلة الفريق ظهوره بشكل باهت للغاية أمام النصر الذي فرض سيطرته الكاملة على اللقاء، والعمل على الاستعانة بجهاز فني جديد يكون قادراً على استثمار الإمكانيات الفنية والعناصرية التي يمتلكها فريقهم.

وأكد الأهلاويون أن الإبقاء على المدرب الأوكراني، ومنحه مزيداً من الوقت هو عبث بتاريخ الفريق، وتحميله المزيد من الإحباط، بينما طرح فكرة إسناد المهمة لمدرب الفريق الأولمبي بالنادي المدرب الإيطالي فابيو لوبيز في مرحلة انتقالية، في ظل قربه من الفريق الأول، وعدم وجود الوقت الكافي للتعاقد مع مدرب جديد، وتسليمه المهمة بسبب توالي المباريات، وعدم وجود فترة توقف، على أن يتم اختيار اسم مدرب كبير من قبل إدارة النادي بشكل متأنٍ يتناسب مع تركيبة الفريق، وقادر على قيادته وإعادته لجادة الانتصارات، وتقديم المستويات المميزة التي تكفل له تحقيق البطولات.من جهة أخرى تسود حالة من القلق والترقب داخل أروقة النادي الأهلي خلال الـ24 ساعة المقبلة، بعد إلزام لجنة الانضباط والأخلاق في الاتحاد السعودي لكرة القدم مدافع الأهلي علي الزبيدي دفع 65 ألف ريال لمصلحة الاتحاد السعودي لكرة القدم، ودفع مليون و200 ألف ريال لوكيل الأعمال أحمد المزيني، وبسبب مماطلة اللاعب أوقف ثلاثة أشهر وعدم مشاركته في أي نشاط رياضي لمخالفته لقرار اللجنة المتمثل بدفع المبلغ لوكيله، وفي حالة تجاهله السداد مرة أخرى سيتضرر ناديه بحسم ست نقاط من رصيد الفريق ومن ثم منعه من التسجيل. من جهة أخرى، فضل الجهاز الفني منح اللاعبين راحة عن أداء التدريبات لمدة ثلاثة أيام، بعد الخسارة أمام النصر، في ظل حالة عدم الرضا التي تجتاح الأوساط الأهلاوية لتكون فرصة لترتيب الأوضاع قبل استئناف الفريق تدريباته غداً الثلاثاء على ملعب الأمير محمد العبدالله الفيصل بالنادي.

المصدر جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق