علي الحجار يشعل حماس جمهور ساقية الصاوي بـ«فجر بلادي»

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
شهدت ساقية الصاوى أكثر من حفل غنائى وموسيقى، وسط إقبال كبير من الجمهور الذى اعتاد على الوجود والمشاركة فى تلك الحفلات، والتى اختلفت أعماره السنية ما بين جيل الشباب وكبار السن، بالإضافة للأسر المصرية، ومن بين تلك الحفلات حفل المطرب على الحجار، وفرقة الإنشاد الدينى للشيخ إيهاب يونس.

قدم الحجار وجبة دسمة من أجمل أغنياته التى أحبها له الجمهور الذى استمتع بالفن الراقى والمتميز، حيث بدأ الحجار حفله بمجموعة من الأغنيات الوطنية منها «فجر بلادى» وسط الأعلام المصرية المرفرفة التى حملها الحضور بالقاعة.

تغنى الحجار بـ«ما تمنعوش الصادقين»، ثم حرص بعد ذلك على تحية الجمهور على مشاركته، وحضوره الحفل، وتمنى لهم قضاء وقت سعيد خلال الحفل.

ثم واصل الحجار حفلته الغنائية بأغنية «المال والبنون»، و«دمعة»، و«ريشة»، و«الشهد والدموع»، و«روح»، و«من غير ما تتكلمى»، و«على كتف صاحبى»، و«عيشها متحسبهاش»، و«لسه الكلام»، و»«سمرا وبعيون كحيلة»، والتى تفاعل معها الحضور بشدة وأخذ يتمايل على ألحانها، ثم اختتم الحجار وصلته الأولى بأغنية «عنوان بيتنا».

فيما شهد الجزء الثانى من الحفل تقديم الحجار باقة أخرى من الأغنيات المتنوعة والمتميزة منها «دى مكتوبالى»، والتى تفاعل معها الجمهور وأخذ يرددها معه، و«معلش»، و«النديم»، و«على كتف صاحبى»، و«يا نور جديد»، و«روحى فيكى»، و«ليلى»، و«عارفة»، و«بوابة الحلوانى».

فيما طالبه محبوه بتقديم أغنيات محددة، وأيضا إعادة غناء بعض من الأغنيات، وهو ما رحب به الحجار، ولبى رغبات محبيه وعشاقه ومن بين تلك الأغنيات و«أبو الريش»، و«عم بطاطا»، و«فى قلب الليل»، و«الليل وآخره».

الحجار كعادته قدم عددا من المواهب الجديدة خلال الحفل والتى حازت على إعجاب الحضور منها الفنان الشاب مينا صبرى وقدم أغنية «متفوتنيش أنا وحدى»، كما شارك الفنان وائل الفشنى والذى قدم أغنية «فراق الحبايب» وهى تتر مسلسل واحة الغروب التى انتشرت بشكل كبير عبر وسائل التواصل الاجتماعى.

وفى السياق ذاته عاش جمهور الساقية حالة من الروحانية والسكينة من خلال حفل المبتهل الشيخ إيهاب يونس الذى قدم باقات إنشادية متميزة عن حب الله ورسوله عليه الصلاة والسلام.

بدأ يونس الليلة بأنشودة جديدة له وهى «يوم هجرته»، بالإضافة إلى «حبيب الله » و«سلملى ع الهادى»، و«سبحان من ذكره» كما قدم يونس تواشيح جديدة من بينها «يا ست إيه دا كله»، و«المسك فاح».

أما الجزء الثانى من الحفل فقد خصصه إيهاب يونس وفرقته لغناء ما يطلبه الجمهور، حيث قدم «مدد يا مولانا يا حسين» بالإضافة إلى أناشيد أخرى.

يعد الشيخ إيهاب يونس هو إمام وخطيب بوزارة الأوقاف، والحاصل على المركز الأول فى مسابقة الموسيقى العربية « الارتجال» عام 2009، وقد عمل ببطانة الشيخ ممدوح عبدالجليل، ثم أنشأ فرقته الخاصة عام 2007، وهو أيضا مدير مدرسة نقابة الإنشاد الدينى.

المصدر بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق