"فلكية جدة": خسوف جزئي للقمر بسماء السعودية.. الاثنين

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
يمكن رصده بسهولة بالعين المجردة دون استخدام أي معدات

أفاد رئيس الجمعية الفلكية بجدة المهندس ماجد أبو زاهرة، بأن خسوفاً جزئياً للقمر سيحدث مساء يوم الاثنين الموافق السابع من أغسطس الجاري، تشاهد كل مراحله في سماء السعودية ومعظم الوطن العربي، ويستمر قرابة ساعتين، وهو أول خسوف جزئي بسماء السعودية منذ أربع سنوات.

وقال "أبو زاهرة": يحدث خسوف القمر الجزئي بمنتصف الشهر العربي عندما تكون الأرض واقعة بين الشمس والقمر، ولكن تلك الأجسام الثلاثة لا تقع على خط مستقيم تماماً في الفضاء، ولذلك فإن جزءاً من قرص القمر فقط يتحرك إلى داخل ظل الأرض.

وأضاف: خسوف القمر الجزئي سيبدأ في كل مناطق السعودية بنفس التوقيت مع دخول الجزء الجنوبي لقرص القمر البدر إلى الجزء الشمالي لظل الأرض في الساعة 8:22م بتوقيت السعودية، ويتحرك القمر من غرب إلى شرق ظل الأرض، وهي الحركة الطبيعية له في مداره حول الأرض.

وأردف: بعد مرور 48 دقيقة يصل الخسوف الجزئي لذروته العظمى في الساعة 9:20م بتوقيت السعودية، ويكون 25% من قرص القمر واقعاً داخل ظل الأرض.

وتابع: يبدأ القمر في الانسحاب تدريجياً والخروج من ظل الأرض إلى أن ينتهي الخسوف الجزئي، وتعود كامل إضاءة قرص القمر في الساعة 10:18م بتوقيت السعودية.

وقال "أبو زاهرة": نظراً لأن خسوف القمر يحدث بعد خمسة أيام من وقوع القمر في نقطة الأوج، أبعد نقطة في مداره حول الأرض، فإن الحجم الظاهري لقرص القمر سيكون أصغر بمعدل 3.5%.

وأضاف: سيرصد خسوف القمر الجزئي بسهولة بالعين المجردة دون استخدام معدات أو تجهيزات خاصة، ولكن يمكن الاستعانة بالمنظار الثنائي العينية أو تلسكوب صغير لرؤية أفضل لتفاصيل سطح القمر، علماً بأنه وبعكس كسوف الشمس فإن خسوف القمر لا يؤثر على العين أبداً، ولا توجد حاجة لاتخاذ احتياطات السلامة.

وأشار إلى استخدام خسوف القمر الجزئي منذ القدم لتأكيد أن الأرض كروية الشكل، ويمكن تطبيق ذلك في هذا الخسوف، حيث يلاحظ أن ظل الأرض الساقط على قرص القمر عند ذروة الخسوف سيكون متقوس الشكل.

وأردف "أبو زاهرة": بشكل عام فإن خسوف القمر الجزئي سيشاهد بكل المناطق حول العالم التي يكون وقتها ليلاً، وتحديداً في معظم النصف الشرقي للكرة الأرضية، حيث يرصد في معظم قارة إفريقيا وأوروبا باستثناء أقصى غرب إفريقيا وأوروبا، حيث لن يشاهد هناك الخسوف؛ لأن القمر لن يشرق إلا بعد انتهاء الخسوف.

وتابع: أما بالنسبة لشرق آسيا وإندونيسيا وأستراليا ونيوزيلندا، فسيكون خسوف القمر جزئياً في ساعات الصباح، بحسب توقيتهم المحلي قبل شروق شمس الثامن من أغسطس، وفي وسط آسيا في الهند وغرب الصين، سيحدث الخسوف عند منتصف الليل.

وقال "أبو زاهرة": القاطنون في النصف الغربي للكرة الأرضية، ويشمل أمريكا الشمالية والجنوبية لن يشاهدوا خسوف القمر الجزئي؛ نظراً لأن الوقت سيكون نهاراً لديهم وقت حدوث الخسوف.

جدير بالذكر أنه سيحدث بعد أسبوعين من الخسوف الجزئي للقمر، كسوف للشمس سيشاهد كلياً في مسار ضيق بالولايات المتحدة، ويشاهد جزئياً في مساحات واسعة من القارتين الأمريكتين، ولن يكون مشاهداً في الوطن العربي.

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق