"مسك الخيرية" تحتفي بـ100 طالب عربي في جامعة هارفرد الأمريكية

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ضمن برنامج إعداد القادة

تشهد مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز "مسك" الخيرية عامها الرابع من برنامج دمج الشباب السعودي في أحد أهم الشراكات مع جامعة هارفرد العريقة.

وتعتبر هذه الشراكة فريدة من نوعها ليس فقط لأهدافها العلمية بل لأنها شقت الطريق لمائة من الشباب الشغوف في المرحلة الثانوية لتؤهلهم للحياة الجامعية المتكاملة وتحدياتها على أعلى مستوى وعملت أيضا على تطوير وتمكين الشباب نحو مستقبل أكثر إشراقاً.

وتحتفي المؤسسة اليوم بحفل عشاء تقيمه بمناسبة اختتام الطلاب برنامج صيفي مدته سبعة أسابيع في جامعة هارفرد في فندق تشارلز في مدينة كابمردج بحضور الطلبة وأهاليهم وشخصيات بارزة من الشركاء وصُناع القرار ويشمل برنامج الحفل بالإضافة إلى تكريم الطلبة عدداً من الكلمات التي يوجهها شركاء البرنامج وعلى رأسهم الخطوط الجوية العربية السعودية والتي بدورها تهدف لتجهيز الطلاب بعد تجربتهم مع جامعة هارفرد إلى الانضمام لأفضل الجامعات على مستوى العالم.

وحول هذا الموضوع قال الأمين العام لمؤسسة مسك الخيرية بدر بن محمد العساكر إن أبعاد الشراكة ما بين مؤسسة محمد بن سلمان الخيرية وجامعة هارفرد لا تنحصر فقط على البرنامج الصيفي بل هي رؤية لتجهيز الشباب لمواجهة التحديات العلمية والمهنية بشكل متكامل ومبتكر".

وأضاف أنهم يهدفون خلال السنوات القادمة لإشراك عدد أكبر من الطلاب من شتى مناطق المملكة واختتم حديثه بقول إن "المؤسسات السعودية الشريكة حريصة على احتضان الشباب واستثمار طاقاتهم خلال السنوات القادمة سائلين الله التوفيق والسداد لهم في مسيرتهم."

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق