10 ثوان للرد على مكالمات مركز 937 وآلية للحل من الاتصال الأول

مكه 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

مكة - الرياض

أقل من 10 ثوان هي معدل متوسط سرعة الرد على المكالمات الواردة إلى مركز خدمة الاتصال 937 التابع لوزارة الصحة، حيث يعمل 130 موظفا من إداريين وأخصائيين واستشاريين على خدمة المتصل يوميا خلال ثلاث فترات كل فترة يعمل بها نحو 30 موظفا لتلقي الاتصالات باستجابة سريعة للرد على المتصل من داخل المملكة وخارجها، ويلبون احتياجاتهم الصحية الأولية وفق آلية تضمن استقبال أكبر عدد ممكن من المتصلين.

ويتوفر من 3 إلى 11 استشاريا وأخصائيا في كل فترة للإجابة عن الاستفسارات الطبية المختلفة من قبل المتصلين، فيما حددت معايير عدة للخدمة أبرزها الحل من أول اتصال وتغطي هذه الخدمة جميع مناطق المملكة، في حين يمكن التواصل مع المركز من خارج المملكة عبر الرقم (00966920005937).

ويرصد المركز نحو 6000 تذكرة أسبوعيا ما بين بلاغات واستفسارات مختلفة تتعلق بالخدمات التي تقدمها الوزارة، أو استفسارات إدارية وخلافه وكذلك طلب حجز موعد في مراكز مكافحة التدخين.

كما يعمل على إعداد الإحصاءات وتحليلها للوقوف على الوضع الراهن للخدمات الصحية بالمناطق والمحافظات من أجل تطويرها وإدراجها ضمن الخطط التطويرية بالوزارة، إضافة إلى نشر ثقافة التوعية التي تقدمها الصحة والدور المناط بها وتلقي الاستشارات الطبية والاستفسارات عن الأمراض المعدية والسموم والأدوية على مدار الساعة.

وذكر مدير المركز ناصر أبوطالب أن الخدمة موجودة منذ زهاء ثلاث سنوات، وجرى تطويرها وتدشين المركز الجديد في 21 مارس المنصرم تحت رعاية وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة في مراكز اتصالات الوزارة في الرياض، حي المربع، البرج الأول، الدور الأرضي، مشيرا إلى أن (937) يقدم خدمات عدة، تطلعا لنيل رضا المواطن، وتستند على ركائز ومعايير عدة.

ولفت إلى أن الخدمة تهدف إلى توعية المتصلين، إضافة للتنسيق مع المستشفيات في حالة كون أحدهم يحتاج إلى خدمة معينة، فيتم رفع بلاغ لهذه الجهة ويطلب منها التواصل مع المتصل.

وعن آلية آلية متابعة الطلبات بين أنها تخرج من المركز للجهة المعينة وتتابع هذه الجهة الطلب والتواصل مع صاحبه ولا يغلق الطلب إلا بالتواصل مع المتعامل هاتفيا، حتى يسمع رأيه وانطباعه عن الخدمة، مضيفا «المركز يعد أذنا لصوت المواطن، نهتم كثيرا لمقترحاته، وآرائه، لكي نطور من الخدمات المقدمة وننال رضاه، فالخدمة أنشئت من أجله فهو المحور الأساس فيها».

وحول طبيعة المتصلين أفاد موظف مركز الاتصالات فهد الحربي أن أغلب المتصلين تبدأ أعمارهم من 18 سنة، ومعظم الاتصالات تتعلق بالاستفسارات عن الخدمات التي تقدمها الوزارة، وكذلك الاستفسارات عن المعاملات الواردة من خارج الوزارة كالتي ترد من إمارات المناطق وغيرها من الجهات.

معايير الخدمة:

  • سرعة الاستجابة
  • معدل فقدان المكالمات
  • رضا المتعامل
  • مراقبة الجودة
  • معدل معالجة الاتصال

خدمات يقدمها المركز

الاستفسارات وتشمل:

  • الخدمات المقدمة من الوزارة
  • المعاملات الواردة للوزارة

البلاغات وهي:

  • الملاحظات والشكاوى على المنشآت الصحية

طلب العلاج وهي:

  • النقل من مستشفى إلى مستشفى آخر إذا كانت الحالة تستدعي النقل

من يتواجد بمركز الاستشارات؟

  • أطباء وأخصائيون للإجابة عن أسئلة المتصلين
  • فريق الصيادلة للإجابة عن التداخل المحتمل بين الأدوية
  • فريق مكافحة السموم في حالة تعرض أحد ما لنوع من التسمم

المصدر مكه

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق