الأفلاج.. حملة لسداد 300 ألف دية ليتيم يقبع خلف القضبان

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ألزمته المحكمة بها بعد حادث مروري راح ضحيته أحد مرافقيه

أطلق أهالي الأفلاج هاشتاق على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، ناشدوا فيه سداد دية 300 ألف والإفراج عن يتيم يقبع خلف قضبان السجن؛ بعد إلزامه بتسديد الدية نتيجة حادث مروري راح ضحيته أحد مرافقيه.

وقال عبدالله آل دحيم، مطلق هاشتاق: "300#_تطلق_سراح_ريان_المرسل" لـ"سبق"، أن أم ريان تُناشد أهل الخير مساعدتها بدفع دية ابنها البالغة 300 ألف ريال والذي صدر بها حُكم من محكمة الأفلاج؛ نتيجة حادث مروري ارتطمت فيه مركبته بنخلة بأحد طرقات المحافظة نتج عنه وفاة مرافقه.

وأضاف: "ريان يتيم الأب ويبلغ من العمر 22 سنة، وظروفهم المادية ضعيفة جداً، ويناشد فاعلي الخير والمحسنين مساعدته"، مختتماً بقوله إن مدير لجنة تنمية الأفلاج، مرضي الحبشان، أكد أن فاعل خير أعلن انطلاق التبرعات بمبلغ 10 آلاف ريال في حال تم تحديد جهة رسمية تتولى تبني الحملة.

ويطالب أهالي الأفلاج جمعية الأفلاج الخيرية بالتفاعل، وأن تكون هي الجهة الرسمية لاستقبال التبرعات وتعلن تبنيها الحملة.

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق