مهرجان العسل الدولي يفتح شهية المتسوقين.. وعسل المجرى الأغلى

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
وصل سعر الكيلو 800 ريال.. ويقدم في المناسبات المهمة

يشهد مهرجان العسل الدولي العاشر الذي تنظمه حاليًا جمعية النحالين التعاونية بمنطقة الباحة؛ إقبالًا كبيرًا من المصطافين والزائرين، ويفتح شهية المتسوقين الذين اشتروا كميات من العسل المعروض، فيما سجل عسل المجرى حضورًا لافتًا وطلبًا من قبل مرتادي وزوار المهرجان؛ إذ يعد صنف المجرى من الأنواع المطلوبة للمتسوقين المستهلكين والزوار عن عسل السدر من ركن إلى آخر، حيث يصل عسل السدر الجيد والمميز منه إلى 400 ريال للكيلو، والعسل الشوكة يصل إلى 300 ريال للمميز، في حين يعد عسل المجرى الأغلى حيث يصل الكيلو إلى 800 ريال.

ويؤكد "صالح الغيلاني"، وهو من أقدم مربي النحل بالمنطقة وله خبرة واسعة بالمجال، أن عسل الباحة من أجود أنواع العسل خاصة إذا كان بعيدًا عن التغذية وعن أماكن تواجد الإنسان، مبينًا أن للنحل قدرة كبيرة على الطيران بحثًا عن الرحيق، فإذا وجد بعض المصادر غير الطبيعية قد يتجه إليها حتى وإن كانت علب المشروبات الغازية؛ لذا يفضل أن تكون في أعالي الجبال وفي الأصدار المشرفة على تهامة.

وأضاف: "العسل أنواع، إلا أن الناس تفضل السدرة لحلاوة مذاقه، وعسل المجرى ذو اللون الأبيض المميز يعد من أفخر أنواع العسل ويقدم في المناسبات المهمة وللضيوف الأعزاء فقط؛ نظرًا للونه الأبيض المميز وندرته، حيث يستخرج من بعض الأشجار النادرة التي تزهر مرة في السنة وهو نادر جدًّا على مستوى المملكة ويظهر في منطقة محدودة مثل تهامة عسير ومنطقة الباحة"، مشيدًا بفكرة مهرجان العسل التي تساعد المربين على تسويق منتجهم.

ويقول النحال وخبير النحل "عبدالمحسن الميموني": "يوجد بالمهرجان أنواع مختلفة من العسل مثل السدر والطلح والسمر والسلم والضهي وكداد والصيفي والسحاه والبرسيم والربيعي والحمضيات والطلح، وغيرها من الأنواع التي يعرضها النحالون، بينما يُمكن تمييز هذه الأنواع من خلال اللون؛ إذ يميل السدرة إلى الأشقر الأحمر، والشوكة لونها يميل إلى الأسود".

ويوضح "محمد الشدوي" -صاحب مناحل- أنَّ عسل المجرى هو بطبيعته أبيض ويعتبر نادرًا، وهذه الأنواع الطيبة أغرت الكثير من المتسوقين إلى شراء العسل، ويتميز العسل بعضه عن بعض بالشذا الخاص والنكهة، وهذه الميزة تساعد على معرفة نوع العسل بشمه وذوقه، في حين يسود في كل أصناف العسل رائحة خاصة يحددها المنبع الأصلي النباتي الذي يؤخذ العسل من رحيقه.

ويقول النحال "سمير الزهراني": "هناك إقبال من المتسوقين على عسل السدرة والسمرة وبقية الأنواع؛ فمحبو المهرجان ورواده تعدوا حدود المملكة، فقد قام عدد من الزوار من دولة الكويت ومصر واليمن بزيارة مهرجان العسل وتجولوا داخل معرض العسل، كما زاروا القاعة المخصصة للبيع، واستمعوا لشرح مفصل عن أنواع العسل المعروض من قبل مربي النحل ومنتجي العسل، وأبدوا إعجابهم بما شاهدوه من العسل المعروض".

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق