الحصيني: الخميس المقبل ظهور سهيل.. فيه تبدأ الحرارة بالانخفاض وتُترقب الأمطار

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
يستبشر بطلوعه العرب ويتغنون به في أشعارهم دائمًا

توقَّع الباحث في الطقس والمناخ عبدالعزيز الحصيني، عضو لجنة تسمية الحالات المناخية المميزة، أن يكون الخميس القادم 2 / 12 / 1438هـ بداية ظهور "سهيل" أو "سهيل اليماني"؛ لأنه جنوبي، الذي يستبشر بطلوعه العرب، باديتها وحاضرتها، ويُعتبر من ألمع النجوم في السماء.

وأوضح أن نجم سهيل كمعظم نجوم السماء يختفي فترة من السنة، ثم يعود إلى الظهور فترة أخرى بتقدير العزيز الحكيم. وقد اهتم العرب بمطالع النجوم ومعرفة منازلها ومواقعها؛ ليعرفوا من خلالها دخول فصول السنة، ووقت نزول الأمطار، ووقت البرد والحر، وأوقات الزراعة، ومعرفة الاتجاهات أثناء السفر.

وقال إن بعض الناس يرون واحدًا من نجمين معروفين يظهران قبله بأيام قليلة، فيحلفون أنهم رأوا سهيلاً؛ ولهذا سُمي "المحلفان" أو "المحنثان". وسهيل نجم أكبر من الشمس، وبسبب بُعده يبدو صغيرًا، ويمكن مشاهدته في الجهة الجنوبية من الجزيرة العربية، وكان العرب يتغنون بسهيل، ويذكرونه في أشعارهم.

وأضاف: يوافق دخول سهيل هذا العام انكسار حدة الحر، خاصة في المساء على معظم أنحاء السعودية، بمعدل من ثلاث إلى أربع درجات عما هي عليه الآن. ويوافق دخول سهيل عمومًا تغيرات جوية بطيئة. وسهيل نجم، لا يقدم ولا يؤخر، إنما يوافق دخوله تغيُّر مصدر الرياح؛ فيكون مصدرها في الغالب معتدلاً في طبقات الجو. ومن الممكن أن نقول ستتناقص الحرارة أسبوعيًّا بمعدل درجة ونصف درجة مئوية بإذن الله.

وبيَّن أنه يظهر كذلك فيه النجوم (الطرفة – الجبهة – الزبرة – الصرفة)، وأول طالع منه يعتبر آخر الصيف، والطوالع الثلاثة الباقية من فصل الخريف. ويقال: "إذا طلع سهيل طاب الليل، وامتنع القيل، ويتلمس التمر في الليل، ولا تأمن السيل"، كناية عن أن فرصة الأمطار فيه تزداد بمشيئة الله.

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق