تجاوباً مع " سبق" سياحة تيماء تقف على الحفر العميقة.. عمرها 2000 عام

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
عثر عليها مواطن فوق سفح جبل وتعود إلى الفترة النبطية

وقف فريق من مكتب السياحة والتراث الوطني بمحافظة تيماء اليوم برئاسة مدير المكتب محمد الحمد النجم اليوم للتأكد من أثرية الموقع الذي نشرت عنه "سبق " أمس بعنوان "شاهد العثور على حفرة عميقة بسفح جبل بتيماء.. وتوقعات: موقع أثري"، حيث تبين أن الموقع يعود إلى الفترة النبطية وذلك قبل 2000 عام، فيما سيتم استكمال الإجراءات المتعلقة بمثل تلك المواقع.

وكانت " سبق" نشرت أمس عن عثور مواطن بتيماء إحدى محافظات منطقة تبوك على الموقع الأثري وهو عبارة عن حفرة عميقة فوق سفح جبل يبلغ عمقها 4 أمتار داخلها سرداب الأمر الذي دفعه للإبلاغ عنه بهدف تأمينه، حيث وقف الدفاع المدني بمركز الجهراء على الموقع وأعد خطاباً لتأمينه وإزالة خطره من الجهة المعنية وتشكيل فريق متخصص لأهمية الموقع البيئية والأثرية.

يُذكر أن محافظة تيماء ذات عمق تاريخي طاعن تعاقبت عليها حضارات متتالية، واشتُهرت بمعالم أثرية أهمها الأسوار، قصر الحمراء، قصر الرضم، بئر هداج، رجوم صعصع، النقوش والرسوم الصخرية وغيرها الكثير من المواقع الأثرية التي تمتد عبر أربعة آلاف عام قبل الميلاد.

وكان عددٌ من المواطنين قد أبلغوا عن وجود آثار في مزارع لهم وأراضٍ سكنية في وقت سابق تبين لاحقاً من خلال التنقيب الذي يقوم به مكتب آثار تيماء أن تاريخها يعود إلى ما قبل 2500 سنة ويقوم مكتب السياحة والتراث الوطني بالمحافظة بجهود كبيرة من خلال الكشف عن الآثار، والمحافظة عليها، واستنباط المعلومة الصحيحة التي تفيد في معرفة ثقافة الماضي؛ لتستطلع منها الحاضر والمستقبل.

تجاوباً مع

تجاوباً مع

تجاوباً مع

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

أخبار ذات صلة

0 تعليق