"مدني مكة": حريق سجن الطائف افتراضي .. وما تم تداوله بعيد عن الحقيقة

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
سرحان يدعو وسائل الإعلام وخصوصًا مواقع التواصل لاستقاء الخبر من مصدره

أكدَ المتحدث باسم الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة العقيد سعيد سرحان، أنَ ما يتم تداوله في بعض مواقع التواصل والمواقع الالكترونية على لسانه عن الفرضية التي أقيمت أمس الثلاثاء بالسجن العام بمحافظة الطائف بعيدةً عن واقع الفرضية التي كانت ناجحة ولله الحمد بكل المقاييس بمشاركة الجهات كافة، وعبارة خروج الحريق الافتراضي عن السيطرة هو السيناريو الذي وضع للفرضية ولم تخرج الفرضية عن السيطرة، كما يتم تداولها، وجميع الفرضيات في المنشآت الحكومية والاهليه التي يقيمها الدفاع المدني مع الجهات ذات العلاقة لا يتم اشعال النار فيها وإنما يتم استخدام مؤثرات تعطي سحب من الدخان التي لا تؤثر على صحة المشاركين في الفرضية.

ودعا العقيد سعيد سرحان وسائل الاعلام وخصوصًا مواقع التواصل الاجتماعي أن تستقي الخبر من مصدره، وأن يُنقل كما اُعد دون بتر أو تغيير يذهب بالموضع بعيد عن ما تم الإعداد له، شاكرًا ومقدرًا الجهات كافة، وبالأخص إدارة سجون الطائف التي نجحت في الإيحاء بجدية الفرضية حتى تحقق الهدف المنشود من إقامتها حتى تحقق الهدف المنشود من إقامتها ومعتذرًا للمديرية العامة للسجون عن ما تم من سوء فهم غير مقصود.

وكانت إدارة السجون بمحافظة الطائف قد نفذت أمس فرضية تمثلت في سيناريو عن مصرع شخصين وإصابة ( 7 ) آخرين بحروق متفاوته نتيجة حريق فرضي نشب بالسجن العام بمحافظة الطائف ، وتم نتيجة ذلك فرضياً اخلاء 114 شخص إلى مواقع آمنه حفاظًا على سلامتهم داخل السجن العام بالمحافظة.

وذكر المتحدث باسم الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة العقيد سعيد سرحان ان الدفاع المدني التابع لمحافظة الطائف باشر صباح أمس حريق اندلع في السجن العام بالمحافظة بعد ورود بلاغ من ادارة السجن للمركز الوطني للعمليات الموحدة بمنطقة مكة المكرمة.

واضاف أن الحريق الافتراضي نشب في احد العنابر وخروجه عن السيطرة من قبل ادارة السجن مما استدعى تدخل فرق الدفاع المدني في اخماد الحريق واخلاء قاطني العنابر المتأثر نتيجة الحريق لمناطق آمنة.

وأكد العقيد سرحان، أن فرضيه الحريق التي اجريت بالسجن العام بالمحافظة شارك فيها إدارة سجون محافظة الطائف، و‎قيادة منطقة الطائف، وأمانة محافظة الطائف، وشرطة محافظة الطائف و‎المرور، وإدارة دوريات الأمن بالمحافظة، وقوات الطوارئ الخاصة بالمحافظة، وشركة كهرباء الطائف، وهيئة الهلال الأحمر، وشركة النقل الجماعي ومديرية الشؤون الصحية بالمحافظة.

وبين أن عددا من فرق الاسناد وفرق التدخل شاركت في تلك الفرضية مع فرق الانقاذ والاطفاء ونتيجة للحادث الافتراضي تم اخلاء 114 شخصا معظمهم من السجناء وادارة السجن، كما نتج عن الحادث ( 7 ) إصابات فرضياً، ثلاث منها بحروق من الدرجة الثانية تم نقلهم إلى مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي ومجمع الملك فيصل الطبي عن طريق الهلال الأحمر، بينما تم علاج ثلاث حالات فرضياً عن طريق الهلال الاحمر في موقع الحادث، وتعرضت حالتان فرضياً للوفاة نتيجة الاختناق.

واشار إلى أن تلك الفرضية التي يقيمها الدفاع المدني بمشاركة كافة الجهات ذات الاختصاص تحدد من خلالها مدى الاستعداد لمواجهة أي حوادث مشابهة ويتم من خلالها دراسة جميع الملاحظات إن وجدت وتلافيها.

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق