والد "ميار" يكشف تفاصيل طرد ابنته من المدرسة لأنها "ممثلة".. مساومة وعراك وعزوف عن الطعام

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قال لـ"سبق": ابنتي موهوبة وتمثل في مواقع التواصل بشكل مقبول.. ونحن أكثر حرصًا عليها

روى والد الطفلة ميار (٩ أعوام) ما حصل لها مطلع هذا الأسبوع بعد عودتها للمدرسة في إحدى مدارس بريدة الابتدائية، ورَفْض المديرة والمرشدة والإدارية استقبالها بحجة أنها مشهورة، وتعالج القضايا الاجتماعية بقوالب كوميدية، ويجب عليها ترك التمثيل، وإلا سيتم فصلها لتبحث عن مدرسة أخرى.

وقال والد الطفلة لـ"سبق": "لدى طفلتي ميول بالتمثيل، وقد اتجهتْ في الإجازة الأخيرة للتمثيل، ونشر المقاطع في الانستقرام، ووجدت مقاطعها تداولاً واسعًا، ونحن حريصون على ألا تخرج بشكل عارٍ، أو تسجل فيديوهات غير لائقة.. ونحن أحرص من المدرسة عليها، ونحاول احتواء موهبتها".

وأضاف: "في بداية العام الدراسي هذا العام ذهبت ابنتي بحماس كعادة الأطفال في بداية الدراسة، وهي - ولله الحمد – متفوقة، لكنها فوجئت باستدعائها من المديرة، ثم تحدثت إليها بشدة، وحذرتها من التمثيل، ثم جاء دور المرشدة، ثم إحدى الإداريات، وتعاملن معها بشكل قاسٍ وغير أخلاقي، وساومنها بين التمثيل ومغادرة المدرسة؛ فرجعت الطفلة للبيت، وحدثتني بما وقع بالتفصيل، وكانت حالتها النفسية سيئة".

واختتم: "ذهبت زوجتي في اليوم التالي، وتحدثت إليهن، وتدخلت الإدارية، وكادت تتعارك مع زوجتي، وطال الجدال معها، وانصرفت، ورفضت ابنتي الذهاب للمدرسة، وعزفت عن الطعام، بعد أن كانت تتوقع أن يتم تبنيها وتوجيهها التوجيه السليم بدلاً من تنفيرها. واليوم تقدمت بشكوى لـ(التعليم)، ونأمل فتح تحقيق عاجل، ومحاسبة المتسبب".

وكانت الطفلة قد اشتكت بفيديو مما وقع لها، وانتشر ذلك في موقع التدوين المصغر "تويتر"، وتفاعل معها نشطاء، وصعد الوسم معها للترند؛ ما دعا إدارة تعليم القصيم إلى إصدار بيان توضيحي، توعدت فيه بمحاسبة المتورِّط.

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق