هيفاء بنت محمد: 50% من وظائف هيئة الرياضة ذهبت لصالح المرأة

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أكدت أن العمل يمضي نحو توفير وظائف قيادية نسائية بكافة المجالات

كشفت مدير عام تطوير الاقتصاد الرياضي بالهيئة العامة للرياضة الأميرة هيفاء بنت محمد بن سعود آل سعود، عن زيادة مشاركة المرأة في الوظائف العامة، مشيرة إلى أن نسبة 50% من وظائف الهيئة في الفترة الأخيرة ذهبت لصالح المرأة السعودية.

وفي التفاصيل، أكدت الأميرة هيفاء بنت محمد ذلك خلال حضورها تدشين فعاليات النسخة الخامسة من معرض جلوورك المهني، أمس، بشراكة إستراتيجية مع هيئة توليد الوظائف، والذي أقيم برعاية الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود وكيل التخطيط والتطوير بالهيئة العامة للرياضة.

وقالت: "نحن الآن نعمل على تطوير الاحتياجات ومواءمة المجال الرياضي لسوق العمل وتوفير الوظائف المطلوبة للرجال والنساء على حد سواء".

وأوضحت أن العمل يمضي نحو توفير وظائف قيادية للمرأة السعودية في كافة المجالات حتى نساعدها في تبوؤ المناصب التي تناسب مؤهلاتها وقدراتها العملية بعد النجاحات التي حققتها المرأة السعودية في العديد من مجالات العمل في القطاعين العام والخاص.

عبَّرت الأميرة هيفاء عن سعادتها بحضور المناسبة ودعم مبادرة "جلوورك" التي وصفتها بأنها من المبادرات المهمة التي تعزز نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل كواحدة من أهم أهداف رؤية المملكة 2030.

ومن جهته، قال محافظ هيئة توليد الوظائف ومكافحة البطالة عمر البطاطين إن من ضمن أهداف الهيئة الاهتمام بخفض نسبة البطالة بين المواطنين إلى 7 % من معدلاتها الحالية، ورفع نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل إلى 30 %، مقارنة بمستوى مشاركتها الحالي.

بدوره، أشار خالد وليد الخضير المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة جلوورك Glowork،الجهة المنظمة لمعرض "جلوورك المهني، إلى نجاح المعرض السابق في استقطاب الباحثات عن وظائف واللائي قدمن طلباتهن لأكثر من 80 شركة محلية وعالمية وتوظف منهن بالفعل 3600 فتاة باحثة عن عمل.

ومن المقرر أن تنظم شركة جلوورك "الفعالية النسوية السنوية لمدة 3 أيام من 26- 28 سبتمبر الجاري، وذلك بهدف استقطاب أكبر عدد من الشابات السعوديات الخريجات الراغبات في الفرص الوظيفية المتاحة لدى الشركات السعودية، من منطلق حرص الشركة على تطوير المهارات الوظيفية للمرأة السعودية لتساهم بدورها في دعم مشاريع التنمية.

وبدأت جلسات المنتدى بحضور خبراء ومتحدثين من المملكة والمنطقة والعالم يخاطبون خلال ثلاثة أيام، الباحثات عن فرص العمل بالشركات المشاركة.

ومن المقرر أن تنعقد على هامش المعرض 40 ورشة عمل تستهدف حوالي 2000 من الراغبات في الوظائف، وتساهم في تنمية قدراتهن الشخصية والعملية لزيادة فرص الحصول على وظائف للمتقدمات على العمل من كافة مناطق المملكة.

وتواجدت بساحة المعرض أكثر من ( 80 ) شركة محلية ودولية تعرض وظائفها الآن على أكثر من 25 ألف من زائرات المعرض من الخريجات والراغبات في العمل.

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق