مستشفى الملك عبدالله ببيشة ينقذ شاباً من لدغة ثعبان سام

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
56  لدغة عقرب استقبلها خلال الأشهر الثلاثة الماضية

نجا شاب "16" بمحافظة بيشة من الموت بعد لدغة ثعبان سام، حيث تكمن مستشفى الملك عبدالله بمحافظة بيشة من إنقاذه، بعد أن أمضى يومين تحت الملاحظة والعلاج .

وأوضح المتحدث الإعلامي لصحة بيشة عبدالله سعيد الغامدي أنه تم إنقاذ شاب في السادسة عشرة من عمره بعد حضوره لمستشفى الملك عبدالله ببيشة مصاب بلدغة ثعبان سام يسمى (الصل ).

وأضاف الغامدي أنه وبعد الفحوص الطبية اتضح وجود تسمم عصبي شبيه بالوهن العضلي الوخيم، وعليه تم إدخاله العناية المركزة وإعطاء المصاب أربعة أضعاف الجرعة العادية من (الترياق ) مضاد السم مع بعض الأدوية لمعالجة الأعراض العصبية.

وأشار إلى أن الشاب تحسنت حالته وخرج من المستشفى يوم الجمعة الماضي بعد أن أمضى يومين تحت العلاج والملاحظة وهو بحالة طبيعية الآن .

يشار إلى أن مستشفى الملك عبدالله بمحافظة بيشة سعته السريرية 355 سريراً. وأجريت فيه خلال العشرة أيام الماضية أكثر من 160 عملية جراحية، فيما استقبل قسم الطوارئ 56 حالة لدغ عقرب خلال الثلاثة أشهر الماضية من العام 2017م .

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق