محامي الطفلة ضحية الخطأ الطبي: حالتها لم تتحسن وخلال أيام تبدأ رحلتها للخارج وقضيتها ستعقد هذا الأسبوع

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أكد أن التأخير كان بسبب مخاطبات مع الملحق الصحي في أمريكا للتأكد من إمكانية علاجها

أوضح المحامي والمستشار القانوني، مصلح العضياني، المتطوع بقضية الطفلة "حلا العتيبي" ضحية الخطأ الطبي عبر حسابه بـ"تويتر"، أن حالتها لم تتحسن حسب تقارير الاستشاريين في المستشفى التخصصي أمس، وسيتم خلال الأيام القليلة المقبلة، رحلة علاج للخارج برفقة والديها، للكشف ومدى إمكانية العلاج - بإذن الله.

وبيّن المحامي "العضياني" أن موضوع الطفلة متابع باستمرار واهتمام من قِبل وزير الصحة د.توفيق الربيعة، وسبق صدور قرار من الإدارة العامة للهيئات الطبية بإرسالها للعلاج في الخارج على نفقة الدولة- وفقها الله- إلا أن التأخير كان بسبب مخاطبات مع الملحق الصحي في أمريكا، للتأكد من إمكانية علاجها بعد ورود إفادة سابقة بتعذر العلاج.

وأشار المحامي "العضياني" إلى أنه بشأن القضية ستنعقد الجلسة هذا الأسبوع ينتظر فيها صدور العقوبة وتقدير نسبة التحمل بين جميع المتسببين بالخطأ الفادح الذي أفقدها حياتها، سائلاً الله لها الشفاء والعافية عاجلاً.

يُشار إلى أن وزير الصحة، الدكتور توفيق الربيعة، وافق في شهر رمضان الماضي على علاج الطفلة حلا العتيبي، بعد أن أوصت اللجنة الطبية العليا بعلاجها في بريطانيا، بعد أن أُصيبت قبل شهور عدة بالعمى والصمم وعدم النطق؛ وذلك إثر خطأ لكادر طبي بمستوصف خاص بجدة، حقنها بإبرة، وقام بعلاجها دون انتظار نتيجة التحاليل التي تُظهر إصابتها بداء السكري؛ إذ أدخلت حينها في غيبوبة، إلا أن الملحق الصحي في لندن أفاد ذوو المريض بالاتصال الهاتفي بتعذر علاج الطفلة في بريطانيا بعد الاطلاع على تقاريرها؛ لأنها مصابة بالسكري.

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق