شاهد.. تشققات وحفر على طريق "العلايا- بيشة" تنذر بكارثة حقيقية

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
الأهالي بين استياء ومعاناة.. وبلدية بلقرن: صيانته مسؤولية وزارة النقل

جدّد أهالي محافظة بلقرن مطالباتهم للجهات المعنية بإصلاح التشققات والحفريات في الطريق الرئيس الموصل إلى المحافظة من جهة بيشة، والتي تتمثل في عدم صيانة الطريق الرئيس، مما أدى إلى اتّساع الحفر والتشققات، وتحوّل الطريق إلى خطر حقيقي على أرواح سالكي الطريق.

وأبدى الأهالي معاناتهم الكبيرة من تهالك الطريق؛ بسبب كثرة التشققات والحفر الموجودة به، وقالوا لـ"سبق": "هذا الطريق قد يؤدي إلى كارثة حقيقية؛ بسبب تلك الحفر التي شوّهته"، مبدين تخوّفهم من ضحايا جدد سيتسبب بها هذا الطريق.

وأبدوا استياءهم من وضع الطريق الذي تسبب في تلفيات لمركباتهم على إثر سقوطها في الحفر الموجودة بالطريق، وما تشكّله من خطر على السائقين الذين يحاولون تفادي تلك التشققات بالانحراف عنها، الأمر الذي يسبب خطورة على السيارات الأخرى، خصوصاً وأن الطريق غير مزدوج.

من جهتها، أكدت بلدية بلقرن لـ"سبق" أن صيانة المنطقة التي بها التشققات بطريق "العلايا– بيشة" تحت نطاق مسؤولية وزارة النقل، فيما التقطت عدسة "سبق" صوراً عدة للتشققات والحفر للطريق.

يُذكر أن أهالي محافظتي بيشة وبلقرن، قد ناشدوا وزارة النقل بازدواجية طريق "سبت العلايا– بيشة"، ووصلت المطالبات إلى مستوى "الترند"؛ بعد وقوع حوادث مرورية عدة راح ضحيتها أبرياء.

ويشهد الطريق السريع زحاماً بالشاحنات والسيارات الصغيرة؛ لكون الطريق رابطاً رئيساً بين محافظتي بيشة وبلقرن، إضافة للمسافرين إلى مطار بيشة.

شاهد.. تشققات وحفر على طريق

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق