الإعدام لكويتية قتلت ابنتها بمساعدة صديقها.. جريمة كشفها "مُسعف" رفض نقل الجثة

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

في جريمة غريبة على المجتمع الكويتي، قضت محكمة الجنايات بالكويت، أمس، بإعدام مواطنة كويتية اتُّهمت مع صديقها بقتل ابنتها داخل منزلها.

وحسب صحيفة "الراي" الكويتية، تتلخص الواقعة عندما أبلغت المتهمة غرفة عمليات وزارة الداخلية عن وفاة طفلتها داخل منزلها الكائن في منطقة العدان، فتوجّه إلى المكان ضابط من قوة مبارك الكبير وبرفقته شرطي، إضافة إلى سيارة إسعاف من الطوارئ الطبية، حيث رفض المسعف نقل جثة الطفلة للاشتباه في وفاتها جنائياً، فانتقل رجال الطب الشرعي إلى الموقع، حيث لاحظوا وجود آثار ضرب في الوجه والرقبة والصدر، إضافة إلى حرق في الساعد الأيسر، وعليه أبلغوا الضابط الموجود بضرورة التحفظ على الأم لحين بيان حالة الوفاة.

وبالتحقيق مع أم المجني عليها، اعترفت بأنها مطلّقة، وأنها على علاقة بشاب كانت برفقته للفسحة، حيث قام بضرب ابنتها في محاولة لإبعاد التهمة عنها، لكن المتهم أكد تورّط الأم في القضية، وأنها اشتركت معه في ضرب ابنتها لقتلها والتخلص منها.

المصدر صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق